حملة اعتقالات تجبر عناصر موالين لإيران على الهرب من البوكمال

0

أخبار السوريين: قالت شبكة “عين الفرات” إن عدداً من عناصر قوات الأسد وآخرين تابعين للميليشيات الإيرانية هربوا إلى خارج مناطق سيطرة هذه الميليشيات.

وبحسب المصدر، فإن “عدداً من عناصر الدفاع الوطني، بالإضافة لعناصر متطوعين إلى جانب ميليشيا الحرس الثوري هربوا من مدينة البوكمال إلى مناطق الجزيرة (الضفة الشرقة من نهر الفرات) بعد حملة اعتقالات نفذها الأمن العسكري (مدعوم من روسيا) بحق عدد من هذه الميليشيات وخاصة في مناطق المشاهدة”.

وأشارت الشبكة إلى أن “هروب هؤلاء العناصر جاء بعد الاتفاق مع عدد من المهربين، حيث دفعوا مبلغ 400 دولار عن كل عنصر تم تهريبه”.

يشار إلى أن منطقة البوكمال شهدت خلال الأشهر القليلة الماضية اشتباكات وتوترات بين الميليشيات الموالية لروسيا ونظيرتها الإيرانية للسيطرة على المنطقة، حيث عززت روسيا قواتها مؤخراً في المنطقة.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.