ما قصتها؟.. فتاة سورية من أصول فلسطينية ترمي نفسها من سيارة للنقل العام في لبنان

0

أخبار السوريين: قالت جريدة جنوبيات الإلكترونية اللبنانية، إن فتاة سورية، قفزت بشكل مفاجئ من حافلة لنقل الركاب، ما أدى إلى إصابتها بجروح ورضوض، نُقلت على إثرها إلى أحد مشافي البقاع في لبنان.

تفاصيل القصة
وفي تفاصيل القصة، ذكرت الجريدة، أن فتاة سورية من أصول فلسطينية تدعى “م .ف” من مواليد عام 1990، ألقت بنفسها من سيارة نقل للركاب “فان”، بعد أن حاول السائق ومعه شخص آخر بالتحرش بها جنسيا.

وأضافت، أن الحادثة وقعت أثناء انتقال الفتاة من مفرق الروضة إلى بلدة مجدل عنجر وبوصولها بالقرب من أحد الأفران في البلدة، عمد سائق “الفان” وبرفقته شخص مجهول، بعد أن غادر جميع الركاب من السيارة، إلى التحرش بها جنسيا، وأشارت الجريدة إلى أن السائق ومن معه هربا إلى جهة مجهولة بعد وقوع الحادثة فورا.

ويتعرض العشرات من السوريين المقيمين في لبنان خلال السنوات الماضية للضرب والتعنيف بشكل مستمر، وخاصة في مناطق البقاع، التي تسيطر عليها ميليشيا حزب الله الشيعية.

جدير ذكره، أن عدد اللاجئين السوريين في لبنان يبلغ حوالي (1.3)، مليون شخص ،هربت الغالبية العظمى منهم ، من ممارسات ميليشيا الأسد الطائفية بحقهم، ولم يعد منهم إلى سوريا مؤخرا سوى 50 ألفا، وفق مدير عام الأمن اللبناني، رغم إدعاء نظام الأسد بفتح باب العودة لهم إلى بلادهم.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.