مقتل نحو 20 عنصرا لميليشيا قسد على يد مجهولين في دير الزور

0

أخبار السوريين: ذكرت مصادر محلية، أن حوالي عشرين عنصرا لميليشيا قسد قتلوا اليوم الثلاثاء في مناطق متفرقة على يد مجهولين شمالي دير الزور.

وقالت صفحة فرات بوست في الفيسبوك، إن 19 عنصرا لقسد قتلوا على يد مجهولين، حيث عثر على 11 منهم في بلدة برشم و6 آخرين بالقرب من ضفة لنهر الفرات واثنين آخرين في مدينة البصيرة شمالي دير الزور.

وفي وقت سابق من يوم أمس أعلنت ميليشيا قسد، في بيان مقتل سبعة من عناصرها قتلوا، جراء هجوم على حاجز للمجلس على أحد مداخل المدينة الغربية.

وجاء في البيان أن الهجوم جاء رداً على إعلان ميليشيا “قسد”، القضاء على تنظيم داعش في آخر معاقله في بلدة الباغوز شرقي ديرالزور.

خلايا داعش
وتُرجح مصادر محلية أن من يقف وراء تلك العمليات ضد ميليشيا قسد أو ميليشيا الأسد في المنطقة، على حد سواء هي عصابات وخلايا نائمة تتبع لتنظيم داعش، الذي كثّف من لجوئه لأسلوب الكمائن والعمليات المباغته، بعد أن انهارت صفوفه في حواضر المدن التي كان يسيطر عليها في سوريا والعراق.

يشار إلى أن المناطق التي تستولي عليها ميليشيا “قسد” في دير الزور والحسكة ومحافظة الرقة وريفها، تشهد عمليات خطف واغتيال يومية لعناصر وقادة من ميليشيا “قسد”، سواء بعبوات ناسفة تستهدف سياراتهم أو عن طريق اغتيالات بأسلحة فردية من قبل مجهولين يستقلون دراجات نارية.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.