قصف إسرائيلي عنيف لمواقع الميليشيات الإيرانية في سوريا وتحذير لنظام الأسد

0

أخبار السوريين: أكد الجيش الإسرائيلي أنه قصف مواقع تابعة للميليشيات الإيرانية في سوريا، وحذّر نظام الأسد وميليشياته من استهداف “الأراضي الإسرائيلية” على حد وصفه.

وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، إنهم استهدفوا مواقع تابعة لميليشيا “فيلق القدس” لإيرانية داخل الأراضي السورية، محذّراً نظام الأسد من محاولة استهداف “الأراضي الإسرائيلية” أو قواتها.

وقالت وسائل إعلام تابعة لنظام الأسد إن عدة انفجارات سمع دويها في أرجاء العاصمة دمشق، وذلك بعد أقل من 24 ساعة من غارات جوية إسرائيلية استهدفت مواقع لميليشيات الأسد في المنطقة الجنوبية، مشيرةً إلى أن ما سمته “العدوان” الذي تتعرض له دمشق قادم من فوق الأراضي اللبنانية.

وبثت شبكات إخبارية موالية شرائط مصورة، قالت إنها للحظة بدء “العدوان الإسرائيلي” وتصدي الدفاعات الجوية التابعة لميليشيات أسد لـ”اهداف معادية” دون أن تذكر مزيداً من التفاصيل، في حين ذكر معلقون على الخبر من الأردن ولبنان أنهم سمعوا صوت الطيران الإسرائيلي من بلدانهم القريبة من سوريا.

وكانت وكالة (سانا) أعلنت صباح (الأحد) عن تصدي دفاعات نظام الأسد الجوية لهجوم جوي إسرائيلي جديد استهدف المنطقة الجنوبية، ونقلت عمن سمته “مصدر عسكري” قوله إن “وسائط دفاعنا الجوي تصدت بكفاءة عالية لعدوان جوي إسرائيلي استهدف المنطقة الجنوبية ومنعته من تحقيق أي من أهدافه”.
بدورها نقلت وكالة رويترز عن “الجيش الإسرائيلي” قوله إن “منظومة القبة الحديدية التابعة له أسقطت صاروخا أطلق صوب الجزء الشمالي من هضبة الجولان على الحدود السورية”.
وفي 11 كانون الثاني الجاري، كشفت صحيفة “جيروساليم بوست” الإسرائيلية أن بارجات إسرائيلية في البحر المتوسط قد تكون استهدفت عدة مواقع استراتيجية لميليشيات أسد في محيط العاصمة دمشق. وقالت إنه “تم الادعاء بأن الهجمات استهدفت مطار المزة العسكري ومشفى داريا العسكري الذي حوله النظام لمستودع أسلحة تابع للفرقة الرابعة والكتيبة 555 غربي دمشق”.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.