أكثر من 15 قتيلاً لميليشيا قسد بعمليات شنها تنظيم داعش شرقي دير الزور

0

أخبار السوريين: قالت شبكات محلية إخبارية، إن عمليات شنها تنظيم “داعش” في ريف دير الزور خلال اليومين الماضيين ضد عناصر ومواقع ميليشيا قسد ، أسفرت عن مقتل مدنيين وأكثر من 15 عنصراً من ميليشيا “قسد”.

وافادت شبكة “فرات بوست” أن “عمليات الاغتيال التي تقوم بها خلايا نائمة تابعة لتنظيم الدولة في مناطق سيطرة قسد بمحافظة دير الزور، تصاعدت خلال الأيام القليلة الماضية، والتي يذهب ضحيتها مدنيين تصادف وجودهم أثناء الاشتباكات، حيث سجل اليوم (الأحد) مقتل المدني (صدام الزهدي العواد) من أبناء مدينة العشارة، إثر هجوم شنه عناصر التنظيم على حاجز تابع لقسد في قرية الطيانة”.

وأوضحت الشبكة، أن “حصيلة قتلى عناصر قسد خلال اليومين الماضيين تعدت الـ 15 قتيلاً بينهم الرئيس المشترك لمجلس دير الزور التشريعي (مروان فتيح) والذي قتل على طريق الحسكة _ دير الزور”.

يشار إلى أن (مروان فتيح) رئيس المجلس التشريعي التابع لميليشيا “قسد” في دير الزور، قتل برصاص مجهولين يوم أمس، فتحوا النار على سيارته على طريق “دير الزور – الحسكة”، كما قتل قبل يومين (جوان خليل) أحد قادة ميليشيا “الوحدات الكردية” التي تشكل عماد ميليشيا “قسد” وذلك برصاص مجهولين في حي المشيرفة وسط مدينة الحسكة.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.