بالفيديو: شاهد نظام الأسد يسيّر رتلا من قتلى ميليشيات النمر إلى اللاذقية

0
أخبار السوريين: بثت صفحات موالية لنظام الأسد مقطعاً مصوراً يوثق رتلاً من سيارات الإسعاف تقل عدداً من صف الضباط في ميليشيا “النمر” لقوا مصرعهم على جبهات الغوطة الشرقية مؤخراً، حيث تحاول ميليشيات النظام اقتحام الجبهات في المنطقة بغطاء جوي روسي.

ويوثق الفيديو مقتل عدد من الضباط برتية ملازم المنخرطين في ميليشيا العميد (سهيل الحسن) الملقب بـ “النمر” وجلهم من قرى ريف اللاذقية، منهم (حسن خاسكي سليمان من قرية البهلولية، وعلي بديع حمادة ومنذر علي حمودة من قرية جرماتة، ويوسف حبيب إبراهيم من قرية البودي، وعلاء ياسر صقر من قرية نينة).

وبحسب ما يظهر الفيديو، فإن الرتل توجه إلى قرى اللاذقية أمس، حيث يؤكد صوت مصور الفيديو أن التوثيق يصادف (8 آذار) وهو اليوم الذي نفذ فيه البعث انقلاباً عسكرياً على الرئيس ناظم القدسي وحكومة خالد العظم، وتقلّد السلطة في سوريا بقوة السلاح.

في السياق، كشفت صفحات أخرى عن مقتل عدد من عناصر ميليشيات النظام على جبهات الغوطة الشرقية، بينهم ضابط برتبة نقيب ومرتزق روسي.

وكانت صفحة “عرين الحرس الجمهوري” الموالية لنظام الأسد والمواكبة لأخبار قواته بشكل مستمر، نشرت في وقت سابق، لائحة تضم أكثر من 120 اسماً قالت إنهم قتلوا جميعاً في الغوطة الشرقية خلال الأيام الماضية.

وكشفت اللائحة مقتل ضباط برتب كبيرة كالعميد (رياض محمد أحمد) من محافظة اللاذقية والعميد (أحمد جابر الحميدان) من محافظة حمص، إضافة إلى عدد من الضباط وصف الضباط، كما أرفقت الصفحة صوراً لبعض هؤلاء القتلى. بينما أعلنت فصائل الثوار عن مقتل العشرات (الأربعاء) من ميليشيات النظام بعد تمكنها من استرجاع عدة نقاط على جبهات مختلفة من الغوطة الشرقية كـ (حرستا والمشافي ومسرابا والريحان والمحمدية وبيت سوى).

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.