وزير خارجية الغزو الروسي: الدعوات لوقف تقدم جيش الأسد في الغوطة وإدلب هي لإنقاذ النصرة

0

أخبار السوريين: صرح وزير خارجية الغزو الروسي، سيرغي لافروف، بأن الدعوات لوقف تقدم جيش نظام الأسد في محافظة إدلب والغوطة الشرقية، هدفها إنقاذ تنظيم “جبهة النصرة”.

وقال وزير الغزو الروسي، إنّ: “مناقشات ساخنة تجري الأن في الأمم المتحدة حول المشاكل الإنسانية في الغوطة الشرقية وفي إدلب، وتطرح دعوات في مجلس الأمن للجيش السوري الحكومي لوقف عمليات التقدم هناك”.

وأوضح أنه :هناك مبادرة لإعلان التوقف لشهر على الأقل لتهدئة الأوضاع وإيصال المساعدات الإنسانية، مؤكّداً أنّ المشكلة هي أنّ من يتحكم بالأمور في إدلب والغوطة الشرقية هي “جبهة النصرة” التي يعتبرها مجلس الأمن أيضاً منظمة إرهابية، بحسب تعبيره.

وتتعرض الغوطة الشرقية ومناطق إدلب لقصف عنيف من قبل الطائرات الحربية ما أدى إلى سقوط المزيد من الضحايا المدنيين الذين لاعلاقة لهم بتنظيم “جبهة النصرة”.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.