مسؤول عراقي: ميليشيا كردية تطرد 4 آلاف لاجئ عراقي من مخيم الهول السوري

0

أخبار السوريين: قال مسؤول حقوقي عراقي، يوم الثلاثاء، إن نحو 4 آلاف لاجئ عراقي تعرضوا للطرد من مخيم “الهول”، شرقي سوريا، من قبل ميليشيا حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي.

وقال “علي البياتي”، عضو مفوضية حقوق الإنسان في العراق (رسمية) لوكالة “لأناضول”، إن مسلحي المنظمة (حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي)، الذين يسيطرون على المخيم، الواقع جنوب شرقي مدينة الحسكة السورية، أقدموا على طرد اللاجئين العراقين المقيمين في المخيم، “وتركهم في مناطق خطرة، لا تبعد سوى بضعة كليومترات عن مناطق سيطرة تنظيم داعش”.

ولفت البياتي إلى وجود أسباب سياسية وراء الخطوة، تتعلق بالأزمة بين بغداد وإدارة إقليم شمال العراق.

وأضاف أن “السلطات العراقية لا يمكنها التفاوض حاليا مع أي جهة رسمية سورية، لأن المنطقة (التي يقع فيها المخيم) هي خارج سيطرة الحكومة السورية”.

وتابع: “ما حدث يتطلب تدخلا عاجلا من الأمم المتحدة، لحماية اللاجئين العراقيين، وإعادتهم بأسرع وقت ممكن إلى مناطقهم المحررة في محافظة نينوى، شمالي البلاد”.

وأعلنت وزارة الهجرة والمهجرين في الحكومة العراقية، مطلع تشرين الأول/ أكتوبر الجاري، نقل 1250 لاجئا عراقيا من مخيم الهول في سوريا إلى مخيمات “القيارة”، شمالي البلاد.

ونزح نحو 4 ملايين عراقي داخل البلاد، ولجأ آلاف آخرون إلى دول الجوار، بينها تركيا ودول أوروبية، منذ اجتياح تنظيم “داعش” لشمالي وغربي البلاد، صيف عام 2014، وسيطرته على ثلث مساحتها تقريبا.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.