قيادي بالحشد يزعم أن البغدادي معتقل لدى الأمريكان وهكذا سيعدمونه

0

أخبار السوريين: زعم القيادي في ميليشيا الحشد الشعبي، جبار المعموري، أن زعيم تنظيم الدولة، “أبو بكر البغدادي”، معتقل لدى قوة أمريكية. وفي حديث لشبكة “السومرية نيوز”، قال إن البغدادي معتقل لدى القوات الأمريكية، دون تحديد ما إن كانت هذه القوات في سوريا أم في العراق.

وأضاف المعموري: “القوات الأمريكية لن تقتله، إلا إذا اضطرت لذلك لتحقيق هدف ما، أو أنه لم يعد له فائدة، لكن عملية قتله ستتم وفق تمثيلية هوليودية بإخراج مميز؛ لدفع العالم لتصديق الرواية الأمريكية”.

وبحسب المعموري، فإن “العالم متفق على أن جميع التنظيمات المتطرفة التي برزت خلال العقود الماضية، والتي ادّعت زورا الإسلام، كان للمخابرات الأمريكية دور فعال في خلقها، وللأسف بتمويل من بعض الدول العربية”.

وأردف قائلا: “داعش حقق لأمريكا ذريعة العودة إلى العراق تحت حجة محاربة الإرهاب، وكانت تأمل أن تحقق المزيد، لكنها فشلت، بعدما أسهمت فتوى المرجعية الدينية في تشكيل الحشد الشعبي الذي قلب موازين المعركة، وأنهى بدماء شهدائه مخططا كبيرا كان يرسم على أرض الرافدين”.

يشار إلى أن مصير زعيم تنظيم الدولة، “أبو بكر البغدادي”، لا يزال مجهولا منذ خروجه من الرقة وخسارة التنظيم غالبية مناطق محافظة دير الزور، كما أن هذه المرة ليست الأولى التي تصدر فيها شائعات حول مصيره، حيث سبقها كثير؛ بعضها من طرف الروس، وتبين لاحقا أنها غير صحيحة.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.