تنظيم الدولة يتبنى تفجيرات قسم الشرطة التي قتلت وجرحت العشرات في دمشق

0

أخبار السوريين: تبنى تنظيم الدولة العمليات الانتحارية التي ضربت حي الميدان في دمشق أمس الإثنين، والتي راح ضحيتها العشرات بين قتيل وجريح.

وأكد التنظيم رسميا أن ثلاثة من انتحارييه انطلقوا وتجاوزوا الحواجز الأمنية المحيطة بالحي وصولا إلى مركز الشرطة، حيث كان الانتحاريين مجهزين بأسلحة رشاشة وقنابل يدوية.

وأشار التنظيم إلى أن اثنين من الانتحاريين انغمسا داخل المركز واشتبكا مع القوات الموجودة فيه بالأسلحة الخفيفة والقنابل اليدوية حتى نفدت ذخيرتيهما، ومن ثم قاما بتفجير سترتيهما الناسفتين بالتتابع.

وبعد ذلك نفذ العنصر الثالث عملية انتحارية استهدفت التعزيزات القادمة إلى مكان التفجير.

وكان إعلام الأسد قد ذكر أن التفجيرات أسفرت عن مقتل 17 شخص وإصابة العديد، وتم إسعافهم إلى مشفى المجتهد، حيث سمعت أصوات سيارات الإسعاف تتوافد إلى المنطقة بشكل واضح.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.