نظام الأسد يبدي استعداده بالتفاوض مع الأكراد حول الإدارة الذاتية

0

أخبار السوريين: أعلن وزير خارجية نظام الأسد، وليد المعلم، أن إقامة نظام إدارة ذاتية للأكراد في سوريا أمر قابل للتفاوض والحوار في حال إنشائها في إطار حدود الدولة، ويأتي استعداد الأسد للتفاوض حول “الدارة الذاتية”، في خطوة استرضائية للأكراد في سوريا المدعومين من قبل التحالف الدولي بقيادة أمريكا.

وقال المعلم، في تصريحات إعلامية، أمس، تعليقاً على قضية الأكراد السوريين: “إنهم في سوريا يريدون شكلاً من أشكال الإدارة الذاتية في إطار حدود الجمهورية، وهذا أمر قابل للتفاوض والحوار “، بحسب زعمه.
وجدد المعلم، رفض نظامه بشكل قاطع للاستفتاء على انفصال إقليم كردستان عن العراق، مشدداً على أنهم يدعمون وحدة العراق.

“PYD”: سندافع عن كردستان

من جانبه، قال رئيس تنظيم “حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي/PYD” صالح مسلم، إنهم سيقفون، إلى جانب الشعب الكردي في كردستان العراق، في حال تعرض إلى أي اعتداء وذلك رغم الاختلاف في الموقف مع رئيس إقليم كردستان من إجراء الاستفتاء.

وأردف مسلم قائلاً، في حوار مع صحيفة الشرق الأوسط، أمس: “رغم الاختلاف في الموقف وهو أمر داخلي بيننا، إذا تعرض الشعب الكردي إلى أي مشكلة سنكون معه”.

ويعتقد قياديون في “الاتحاد الديمقراطي” أن استفتاء الانفصال عن العراق هو “هروب إلى الأمام”. وقال قيادي ميداني كردي أمس: “نخشى أن يحصل بالأكراد كما حصل مع الأرمن. نربح أرضاً ونخسر قضية”، بحسب الشرق الأوسط.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.