الجبهة الشامية تخرّج ضباط برتبة ملازم بحضور ضباط أتراك شمال حلب

0

أخبار السوريين: خرجّت الجبهة الشامية التابعة للجيش السوري الحر شمال حلب، دفعة من مقاتليها برتبة ملازم، ضمن حفل حضره ضباط أتراك ورئيس الحكومة السورية المؤقتة، جواد أبو حطب يوم أمس الاثنين.

وبلغ عدد المقاتلين الذين تخرجوا 200 مقاتل، على أن يباشروا عملهم كقادة مجموعات برتبة ملازم. وأطلق على الدورة إسم دورة “الشهيد يوسف الجادر”، كما أن الدورات العسكرية تنجز شهريًا، سواء من قبل الجبهة الشامية، أو فصائل الجيش السوري الحر الأخرى العاملة في المنطقة.

الجبهة الشامية، تشكلت نهاية عام 2014، وكانت تضم عددًا من أكبر الفصائل المسلحة في محافظة حلب، على غرار “جيش المجاهدين” وتجمع “فاستقم كما أمرت”، إلا أن الفصيلين انشقا، منتصف عام 2015.

من جانبه أكد النقيب محمد الفتيح حينها أن الاجتماع في إطار التجهيز لـ”جيش وطني منظم”. وقال إن ،”الهدف من المشروع يكمن في إعادة الهيكلة العسكرية للشامية، لترقى إلى مؤسسة عسكرية أكاديمية”، وأن المستهدف هم القادة العسكريون في الجبهة لمنحهم رتبًا عسكرية.

وكانت فصائل “الجيش الحر”، العاملة ضمن غرفة عمليات “درع الفرات”، بدأت منتصف شباط الماضي، بخطوات عملية لتشكيل “جيش وطني سوري”، بدعم من الحكومة التركية.

 

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.