التحالف الدولي يرتكب مجزرة بحق نازحين من مدينة تدمر في الرقة!

0

أخبار السوريين: ارتكب التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، الثلاثاء، مجزرة جديدة في مدينة الرقة، راح ضحيتها عشرات النازحين من مدينة تدمر.

وأفادت حملة “الرقة تذبح بصمت” عبر صفحتها الرسمية في موقع “فيس بوك” بارتقاء 22 شهيداً مدنياً، معظمهم نساء وأطفال، وجرح عدد آخر، نتيجة تعرض الأحياء المحاصرة في مدينة الرقة، لقصف جوي من قبل طائرات التحالف الدولي.

وأوضحت الحملة أن الضحايا هم من النازحين من مدينة تدمر بريف حمص الشرقي، وصلوا خلال الأشهر الماضية إلى الرقة، بعيد استيلاء ميليشيات إيران وقوات الاحتلال الروسي على مدينتهم.

وتتعرض مدينة الرقة، لقصف جوي ومدفعي وصاروخي، من قبل التحالف الدولي وما تسمى قوات سوريا الديمقراطية (قسد) التي تتزعمها ميليشيا الوحدات الكردية، وخلفت عمليات القصف عشرات المجازر بحق المدنيين، التي راح ضحيتها مئات الشهداء والجرحى.

وكانت “قوات سوريا الديمقراطية” قد أعلنت مؤخراً سيطرتها على ثلاث نقاط جنوبي مدينة الرقة، وهي “مسجد المنى ونقطتي البستان والكراجات” في حي “هشام بن عبد الملك”، في حين مازال التنظيم يسيطر على كلية الهندسة المدنية والتجمعات السكنية المحيطة، حيث باتت تسيطر حالياً على 55% من مدينة الرقة

والجدير بالذكر، أن “قوات سوريا الديمقراطية” أطلقت في السابع من حزيران الماضي، معركة الاستيلاء على مدينة الرقة، بحجة طرد تنظيم “الدولة”، في إطار حملة عسكرية أسمتها “غضب الفرات”، وذلك بدعم من التحالف الدولي.

وكانت الأمم المتحدة، قد أكدت قبل أسابيع أن أكثر من 200 ألف شخص فروا منذ نيسان الماضي من منازلهم في المنطقة المحيطة بمدينة الرقة، فيما لا يزال نحو خمسين ألف مدني محاصرين داخل المدينة الرقة.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.