نظام الأسد يعترف بمقتل أحد أبرز قادة ميليشيات العميد سهيل الحسن “النمر”

0

أخبار السوريين: نعت مواقع موالية لنظام الأسد أمس الجمعة، قائد فوج السحابات “وائل زيدان” خلال اشتباكات مع تنظيم الدولة في ريف الرقة الجنوبي.

ويعتبر فوج السحابات أحد أهم تشكيلات العميد “سهيل الحسن” الملقب بالنمر، والذي تم تشكيله قبل عامين، وشارك عناصره في معارك حلب وحماة والرقة وتدمر.

وأشار موالون للنظام إلى أن “وائل زيدان” قتل مع عدد من عناصر فوجه خلال معارك مع تنظيم الدولة في ريف الرقة الجنوبي. وينحدر زيدان من محافظة طرطوس.

وكانت صفحات إخبارية موالية على مواقع التواصل الاجتماعي، نعت قبل أيام العميد “رامي عديرة” المعرف بـ “القرش”، قائد كتيبة الاقتحام بلواء “درع الساحل” التابع للحرس الجمهوري في قوات الأسد، وذلك خلال المعارك المتواصلة مع تنظيم الدولة بمحيط حقل “الهيل” النفطي في بادية تدمر، بريف حمص الشرقي.

وتأتي هذه التطورات، بعد أسبوعين من مقتل قائد كتيبة المغاوير العميد الركن “يوسف أحمد”، وقبله بأيام قتل قائد عمليات نظام الأسد في منطقة البادية بريف حمص الشرقي اللواء الركن “فؤاد محمد خضور” خلال اشتباكات مع تنظيم الدولة.

وكان “مركز الدراسات والتوثيق في مدينة تدمر” قد نشر قبل أيام إنفوغراف، يؤكد من خلاله مقتل 389 ضابطاً وعنصراُ في قوات الأسد، إلى جانب تدمير  34 دبابة و33 آلية عسكرية و9 مدرعات، وذلك منذ بداية الحملة على تدمر وريفها في بداية 2017.

أورينت نت.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.