موظفة سابقة لدى الائتلاف: جيش الأسد وحده القادر على إعادة الاستقرار

0

أخبار السوريين: قالت الصحفية السورية، إيما سليمان، إن الجيش السوري هو الجهة الوحيدة القادرة على إعادة تنظيم سوريا، في إشارة إلى قوات الأسد.

وجاء ذلك في برنامج “النقاش” الذي بثته قناة “فرانس 24”، وحمل ملف “المقاربة الماكرونية للأزمة السورية“.

وتناول البرنامج تصريحات الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، لصحف أوروبية حول سوريا، قال فيها إنه لا يرى أي “بديل شرعي” لرئيس النظام بشار الأسد، وأن أولوية باريس هي الالتزام بمحاربة “الجماعات الإرهابية” وضمان ألا تصبح سوريا “دولة فاشلة”.

واستضاف مقدم البرنامج، توفيق مجيد، الصحفي والكاتب السوري وائل الخالدي، والباحثة السورية في العلاقات الدولية نسرين عبود، والصحفية السورية إيما سليمان.

وشهدت الحلقة على مدار 40 دقيقة سجالات حول موقف ماكرون الأخير، وأولوية محاربة الإرهاب في سوريا، وأظهرت نسرين عبود موقفًا مواليًا للنظام في دمشق، في تعارض لما أبداه الخالدي.

لكن سليمان بدت غير واضحة في مواقفها، مشددة على أن ماكرون يبحث عن “خارطة طريق وحل متوازن لجميع الأطراف”، واصفة حديثه بـ “الجيد”.

ورأت سليمان أن “الجهة الوحيدة القادرة على إعادة تنظيم سوريا هو الجيش السوري”، لتستطرد “سوريا في حالة فوضى ولا حل لها، وموقف ماكرون شجاع وكلامه واقعي”.

وردت سليمان على رؤية الخالدي في أن الحل في سوريا يكمن في “مؤتمر وطني عام تشرف عليه الأمم المتحدة”، بقولها “حتى لو كان (…) أنت عندك جهاديين وإسلاميين”.

وفي ختام البرنامج أشارت إيما سليمان إلى أن “الإرهابي الذي كان يريد التفجير في الشانزيليزيه كان يريد أن يتدرب في سوريا”، معتبرة أن “سوريا تصدر الإرهاب”.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.