شاهد: الوحش الدموي للحشد الشيعي “أبو عزرائيل” يتفنّن بالتعذيب وحرق الجُثث

0

أخبار السوريين: بثت مواقع التواصل الاجتماعي اليوم الخميس مقطع فيديو جديد لفالح علي الربيعي المعروف بـ أبو عزرائيل القيادي في كتائب “الإمام علي” الشيعية التي تقاتل إلى جانب قوات حكومة بغداد ضد تنظيم الدولة، يظهره وهو يتفتن بحرق جثة قيل إنها لعنصر من تنظيم الدولة.

ويقوم أبو عزرائيل في المقطع بحرق لحية العنصر، لتقوم النار بالتمدد إلى وجهه وشعره لتشكل كامل الجثة فيما بعد.

ويعرف عن أبو عزرائيل وحشيته ودمويته الكبيرة كحال جميع أفراد الحشد الشعبي ، حيث قام هذا التجمع الشيعي بالعديد من الجرائم في الفلوجة والموصل وغيرها من الأراضي العراقية.

وكان أبو عزرائيل ظهر قرب الحدود السورية برفقة عدد من العناصر في مقطع فيديو أمام جبال سنجار غربي الموصل، وفي نهاية الفيديو، قال أحد رفاق “أبو عزرائيل” إنهم سيكملون شهر رمضان في سوريا.

اسمه الحقيقي أيوب فالح حسن الربيعي، ويبلغ من العمر 37 عاما،

لم يكن أحد يسمع عنه قبل أن يتم تداول فيديوهات له في منطقة تكريت، التي شهدت معارك بين داعش وقوات حكومة بغداد مدعومة من الحشد الشعبي الشيعي. برز وسط الآلاف كـ”بطل شجاع”، قبل أن يصير “ملاك الموت”.

وساهمت الأسلحة التي يحملها في تحقيق شهرته الواسعة، إذ تتناقل له صور وهو يحمل فأساً كبيرة، أو سيفاً حاداً، وهي أدوات غالباً ما استخدم التنظيم مثلها في عمليات إعدام أسرى لديه في سوريا والعراق، بل حتى أن عمليات الحرق هي من أبجديات تنظيم الدولة.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.