الثوار يكبدون ميليشيا حزب الله خسائر جديدة في حي المنشية بدرعا

0

أخبار السوريين: أكدت وسائل إعلام لبنانية، اليوم الأحد، مقتل 3 عناصر من ميليشيا “حزب الله” اللبنانية، خلال مشاركتهم القتال إلى جانب قوات الأسد في سوريا.

ونعى موقع “عربي برس” المقرب من حزب الله، 3 من عناصر الحزب وهم علي محمد حسين ياغي من بلدة العسيرة، و مازن حسين عباس من بلدة الشروانة وحسين عبد الحميد الفن من بلدة الخريبة البقاعية ، دون أن يحدد مكان وزمان وتفاصيل مقتلهم.

وقال الموقع إن العناصر في حزب الله قتلوا “أثناء قيامه بواجبه الجهادي المقدس في التصدي لمرتزقة الكفر والوهابية” بحسب زعمه.

في غضون ذلك أكدت “غرفة عمليات البنيان المرصوص”، مقتل عدد من مرتزقة ميليشيات إيران في حي سجنة داخل المراكز أثناء إفشال محاولتهم لاحتلال المناطق المحررة في حي المنشية بدرعا البلد، كما قتل عدد من عناصر قوات الأسد وميليشيات إيران خلال إحباط الفصائل المقاتلة أعنف محاولة للسيطرة على مناطق محررة في حي المنشية.

وكانت وسائل إعلام حزب الله نعت قبل يومين قياديا عسكريا بميليشيا “حزب الله” اللبنانية ويدعى عبد الحميد محمود شري” الملقب بـ”أبو مهدي”، كما نعت المرتزق “عباس سهيل علامة” الملفب بـ”ظافر” من منطقة حارة حريك بضاحية بيروت الجنوبية، وذلك خلال المعارك الدائرة مع تنظيم “الدولة” في ريف حمص.

الجدير بالذكر أنه وصلت مؤخراً تعزيزات عسكرية جديدة إلى درعا وريفها، لقوات النظام تضمنت الفرقة الرابعة التي يتزعمها ماهر الأسد، إلى جانب مرتزقة من حزب الله اللبناني وميليشيات عراقية.

وأعلنت الفصائل المقاتلة في 12 شباط الماضي، عن بدء معركة ضد قوات الأسد في حي المنشية بدرعا البلد، حيث أطلقت مؤخراً المرحلة الرابعة من معركة “الموت ولا المذلة” التي تشرف عليها “غرفة عمليات البنيان المرصوص”، وذلك رداً على محاولات قوات الأسد السيطرة على معبر درعا الحدودي مع الأردن، حيث باتت الفصائل تسيطر على نحو 95%من مساحة حي المنشية بدرعا البلد.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.