عقيد ركن طيار من طرطوس في جيش الأسد يقتل إبنه الملازم ورفاقة بطلعة جوية في درعا

0

أخبار السوريين: قتل العقيد الطيار الركن “محمد العجوز” المتحدر من “طرطوس- دوير الشيخ سعد” ابنه الملازم أحمد يوم 19/4/2017 بحسب ما أورد موقع رمان الوصل من مصدر خاص.

وذكر المصدر تفاصيل الحادثة، قائلا: “أثناء قيامه بطلعة قصف في حي (المنشية) بدرعا أسقط الطيار محمد العجوز إحدى قنابل طائرته (سوخوي 24) في مكان قريب من وجود ابنه الملازم أول أحمد محمد العجوز، ما أدى إلى مقتله على الفور مع عدد من ضباط وعناصر النظام سقطوا بين قتيل وجريح”.

ونفّذ العقيد الطيار الركن “محمد العجوز” أكثر من 2500 طلعة جوية ألقى خلالها كافة أنواع الذخائر الجوية التقليدية والمحرمة دوليا على المدن والقرى السورية من مطاري “تي فور” و”السين”.

وارتكب “العجوز” مئات المجازر بحق المدنيين في العديد من المدن والمناطق السورية، قبل أن تطال قذائف طائرته ابنه “أحمد” في مدينة درعا، لينال رتبة نقيب بعد مقتله عملا بالعرف العسكري في سوريا.

وسبق أن كشفت غرفة عمليات “البنيان المرصوص” في 20 الجاري عن خسائر جديدة في صفوف قوات النظام بينها الملازم أول “العجوز”.

غير أن الغرفة المشرفة على معركة “الموت ولا المذلة” قالت إن “أحمد العجوز” سقط مع 10 آخرين خلال الاشتباكات الدائرة في الحي بين عناصر المقاومة السورية من جهة وقوات النظام من جهة أخرى.

مصادر ميدانية أكدت أن تقارب خطوط التماس بين عناصر المقاومة وجيش النظام على جبهات حي “المنشية” في مدينة درعا، توفر فرصا أكبر لإمكانية حدوث خطأ في الغارات الجوية.

ويواصل طيران النظام وحليفه الروسي تنفيذ غارات على درعا المدينة وخاصة حي “المنشية”، الذي حرر عناصر المقاومة معظمه، إضافة إلى استهدافها ريف درعا بشكل شبه يومي.

أخبار السوريين – زمان الوصل

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.