الطيران الإسرائيلي يشن غارات جوية على مواقع لقوات الأسد بريف القنيطرة

0

أخبار السوريين: شن الطيران الحربي الإسرائيلي، مساء يوم الجمعة، غارات جوية استهدفت من خلالها مواقع قوات الأسد وميليشيا حزب الله اللبنانية في القنيطرة جنوب سوريا.

وذكرت صفحات موالية للنظام على مواقع التواصل الاجتماعي أن الطائرات الإسرائيلية استهدفت مدفعاً لقوات الأسد على أطراف بلدة الصمدانية جنوب غرب مدينة خان أرنبة، بالتزامن مع سقوط صاروخ إسرائيلي “أرض أرض” استهدف مقر قيادة اللواء 90 في ريف القنيطرة، والتي تتمركز فيها قوات الأسد وميليشيا حزب الله اللبنانية.

يأتي ذلك، رداً على سقوط 3 قذائف هاون أُطلقت من الأراضي السورية في مناطق مفتوحة من الجولان المحتل، وفق وسائل إعلام إسرائيلية.

وكان مندوب النظام الدائم في الأمم المتحدة، بشار الجعفري، قد شدد قبل شهر عندما شنت الطائرات الإسرائيلية غارات جوية استهدفت مقرات النظام في ريف حمص، على أن “سوريا غيرت قواعد اللعبة مع إسرائيل”، وذلك على خلفية إطلاق دفاعات قوات النظام عدة صواريخ باتجاه الطائرات الإسرائيلية، حيث تم اعتراض أحد الصواريخ شمال القدس، بواسطة المنظومات الصاروخية “حيتس”، ليسقط حطام الصاروخ في الأردن.

وهدد وزير الدفاع الإسرائيلي “أفيغدور ليبرمان” وقتها بتدمير منظومة الدفاع الجوي التابعة للنظام دون تردد إذا أطلقت قذائف مجددا على المقاتلات الإسرائيلية في الأجواء السورية، بعدما تعرضت مقاتلات إسرائيلية لإطلاق قذائف عندما كانت تشن غارات على عدة أهداف داخل سوريا.

يشار أن الطيران الإسرائيلي استهدف مراراً مواقع عسكرية في القنيطرة ودمشق وريفها بما فيها مطار المزة العسكري، وكان من بين الأهداف شحنات أسلحة لحزب الله وقياديون من الحزب، من بينهم سمير القنطار الذي قتل في غارة جوية إسرائيلية استهدفته أواخر عام 2015 بمنطقة جرمانا جنوب دمشق.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.