الأسد يلجأ لمنظومة روسية لحماية العلويين في الساحل من صواريخ الثوار “نظام غير طائفي”

0

أخبار السوريين: لجأ نظام الأسد في الآونة الأخيرة لاستخدام منظومة روسية متطورة، مهمتها اعتراض القذائف التي يطلقها الثوار على مناطق العلويين في الساحل، بالتحديد مدينة القرداحة ومطار حميميم الخاضع للهيمنة الروسية بعد دك معاقل النظام خلال الأيام الماضية لأكثر من مرة بصواريخ الغراد في ريف اللاذقية.

ففي محاولة لامتصاص غضب الحاضنة الشعبية التي بدأت تتذمر من عجز نظام الأسد عن حمايتها في مناطقها وعدم إيقاف الصواريخ التي تنهال بشكل متكرر إضافة إلى مصرع أعداد كبيرة من أبنائهم، الأمر الذي دفع الأهالي للمطالبة بعودة أبنائهم إلى مناطقهم، ووفقاً لشهادات ومعلومات متواترة من الساحل، فقد تم استخدام منظومة الاعتراض لأول مرة، أمس الاثنين، إذ سمع سكان المناطق المحيطة صوت انفجارات ناجمة عن تفجير قذائف صاروخية تم اعتراضها, بينما قال آخرون إنهم شاهدوا تلك الانفجارات بالعين المجردة .

ولم يتم التأكد فيما إذ كان نظام الأسد من يعمل على تشغيل تلك الأسلحة أم أن الروس الذين يتمركزون في المنطقة ويملكون ترسانة من الأسلحة المتطورة هم من يقومون باستخدام المنظومة.

وعلى وقع المعارك التي تدور بين قوات الأسد والثوار في مناطق متفرقة، شهدت الأيام القليلة الماضية تساقطا متكررا للقذائف الصاروخية فوق مناطق المواليين لنظام الأسد في ريف اللاذقية وسط تعتيم عن حجم الخسائر البشرية التي تسببت بها الهجمات.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.