تنظيم الدولة يكبد قوات الأسد عشرات القتلى والجرحى جنوبي حلب

0

أخبار السوريين: قتل وجرح العشرات من قوات الأسد جنوب مدينة حلب ، بعد شن هجمات فاشلة على مواقع تنظيم الدولة في محيط بلدة خناصر جنوب مدينة حلب.

وأكدت وكالة أعماق أن 24 عنصرا من قوات الأسد قتلوا اليوم بعدما تمكن التنظيم من إفشال هجماتهم على قرية “دريب الواوي” جنوب شرق بلدة خناصر كما أكدت الوكالة وقوع عشرات الجرحى بصفوف الأسد.

ونفذ عنصر تابع للتنظيم عملية انتحارية بسيارة مفخخة استهدفت معاقل قوات الأسد في المنطقة، ودارت اشتباكات عنيفة بين الطرفين استمرت عدة ساعات، دمر التنظيم خلالها عربة “بي إم بي”، وتراجعت على إثرها قوات الأسد بعد أن فشلت في تحقيق أي تقدم.

وعقب انتهاء الاشتباكات على المحور المذكور، هاجم عناصر التنظيم بشكل مفاجئ نقاط قوات الأسد في قرية “أم ميال” شرق بلدة خناصر والمنطقة المحيطة بها، حيث تمكنوا من السيطرة على 9 حواجز وتفجير مستودع للذخيرة وقتل 16 عنصرا على الأقل.

وانسحب التنظيم من النقاط التي سيطروا عليها بعدما كبدوا قوات الأسد خسائر بشرية ومادية.

وللعلم فإن جنوب مدينة الباب يشهد اشتباكات بين الطرفين، حيث تحاول قوات الأسد الوصول إلى مدينة الباب قبل فصائل غرفة عمليات درع الفرات لما للمدينة من موقع استراتيجي هام.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.