تسجيل مسرب يظهر فبركة إعلام الأسد وتحويل عناصر حزب الله لسوريين

0

أخبار السوريين: كشف تسجيل ، سرب حديثاً ، عن عمليات اخفاء المشاركة الارهابية للمليشيات الشيعية التي تدعمها و تقودها ايران في معارك حلب الأخيرة ، والتي أدت لعمليات ابادة بحق المدنيين في الأحياء المحررة و من ثم تهجيرهم ، في أكبر عملية تغيير تشهدها سوريا منذ ست سنوات .

و يظهر التسجيل ، مراسل التلفزيون التابع للأسد ، شادي حلوة، وهو يلقن ارهابي حزب الله كي يتكلموا باللهجة السورية ، بهدف اظهار مشاركة عناصر قوات الأسد في احتلال المدينة ، في الوقت الذي لم يكن للأخيريين (قوات الأسد) أي مشاركة إلا في عمليات السرقة و النهب بعد أن يتم الارهاب الشيعي دوره في التدمير و القتل .

و دأب الأسد و مواليه على اظهار دور كبير لقوات الأسد في المعارك الموجهة ضد الشعب السوري ، في حين أن هذه القوات تحولت إلى عصابات مرتزقة تعتاش على نهب و سرقة ممتلكات المواطنين بعد تدمير بيوتهم و تهجيرهم من مناطقهم .

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.