الشرطة التركية تعثر على جثة لاجئ سوري قُتل برصاصة

0

أخبار السوريين: عثرت الشرطة التركية في منطقة “غوني كنت”، القريبة من مدينة غازي عنتاب، على جثة سوري مرمي على حافة أحد الطرقات داخل المدينة، ليتبين بعد الكشف أنه لاجئ سوري.

ورصد موقع عنب بلدي الخبر على وسائل الإعلام التركية، وترجم عن موقع “خبر تورك“، الذي نشر الخبر في وقت متأخر من مساء الأحد 16 كانون الثاني.

ووفق المعلومات فإن الشاب السوري قتل بعيار ناري في رأسه.

وتعرفت الشرطة التركية عليه، من خلال ما وجدته مع الجثة في شارع 306 بمنطقة “غوني كنت”، معتمدةً على هويته الشخصية، وما كتب في هاتفه المحمول.

الشاب يبلغ من العمر 37 عامًا، وهو من مواليد حلب.

وأكدت الشرطة أن الجثة نقلت إلى الطب الشرعي، للتشريح ومعرفة ملابسات الحادثة، مشيرةً إلى أن التحقيق ما يزال مستمرًا.

وتستضيف تركيا أكثر من 2.5 مليون لاجئ سوري، يقيم قرابة 250 ألفًا منهم داخل 25 مخيمًا حدوديًا مع سوريا، بينما يتوزع الباقي في المحافظات التركية معظمهم في المدن الحدودية وأبرزها غازي عنتاب واسطنبول.

ولا تعتبر الحادثة الأولى من نوعها في تركيا، إذ قتل عشرات اللاجئين السوريين، خلال حوادث سير أو اغتيال في مناطق مختلفة من تركيا خلال العام الماضي.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.