الاعلان عن مقتل 39 شخصًا جراء الهجوم على ملهى ليلي في إسطنبول

0

أخبار السوريين: أعلن وزير الداخلة التركي سليمان صويلو، فجر اليوم الأحد، مقتل 39 شخصًا جراء الهجوم الإرهابي الذي وقع الليلة الماضية في ناد ليلي بمدينة إسطنبول.

وخلال تصريح صحفي له، قال صويلو إن هجومًا إرهابيًا وقع حوالي الساعة 01.15 بالتوقيت المحلي (22.15 تغ) في نادٍ ليلي بمنطقة “أورطة كُوي” بإسطنبول.

وأوضح صويلو أن الهجوم الإرهابي أسفر عن مقتل 39 شخصًا، تم تحديد هوية 21، مشيرًا إلى أن 16 شخصًا منهم يحملون جنسيات أجنبية و5 مواطنين أتراك.

وأضاف: “هناك 69 شخصًا يتلقون العلاج حاليًا في المستشفيات، بينهم 4 في حالة حرجة. وبالتأكيد نحن أمام هجوم إرهابي غادر ودنيء استهدف المدنيين في رأس السنة”.

وأكّد الوزير التركي استمرار قوات الأمن عمليات البحث عن الإرهابي الذي نفّذ الهجوم في الملهى الليلي، معربًا عن أمله بالعثور عليه في أقرب وقت ممكن.

وفي معرض ردّه على سؤال حول المنظمة الإرهابية التي تقف وراء الهجوم، قال صويلو إن العمليات والتحقيقات تستمر بشكل تفصيلي في الوقت الراهن وسيتم إعلام الرأي العام حال التأكد.

وفي تفاصيل الحدث فقد أطلق مسلح النار داخل ملهى ليلي في اسطنبول أثناء الاحتفال بالعام الجديد الأحد الأول من يناير، مما أسفر عن مقتل 35 شخصا على الأقل وإصابة ما يزيد على 40 آخرين في هجوم وصفه حاكم اسطنبول بأنه عمل إرهابي.

وأطلق المهاجم النار على ضابط شرطة ومدني وهو يدخل الملهى الليلي قبل أن يفتح النار بشكل عشوائي في الداخل. ويقع الملهى الليلي على ساحل خليج البوسفور في حي أورتاكوي بأكبر المدن التركية من حيث عدد السكان.

وأظهرت عدد من الصور هرع سيارات الإسعاف إلى حي اورتاقوي لإسعاف المصابين، وقامت الشرطة بفرض طوقا أمنيا حول المنطقة.

وقالت وسائل إعلام تركية إن بعض المحتفلين قفزوا في المياه هربا من إطلاق النار وإن الشرطة أنقذتهم وأن مسلحين اثنين شاركا في الهجوم على الملهى الليلي وأن أحدهما لا يزال داخل الملهى. ويقع الملهى الليلي على الجانب الأوروبي لخليج البوسفور الذي يقسم اسطنبول.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.