بالفيديو: شاهد 100 ألف متظاهر يغلقون شارع ويلشير في لوس أنجلس

0

أخبار السوريين: أغلق الآلاف من المتظاهرين في ولاية لوس أنجلس الأمريكية الطريق احتجاجاً على فوز ترامب في الانتخابات الرئاسية للولايات المتحدة، حيث تتواصل المظاهرات لليوم الرابع على التوالي تفي عدة أنحاء من الولايات المتحدة رفضاً لـ”دونالد ترامب”.

وعبر المتظاهرون عن التضامن مع مجموعات قد تستهدفها سياسات ترامب ما أن يتولى منصبه رسميا في كانون الثاني (يناير)، وبينهم المكسيكيون والمسلمون، وتجمع مئات الطلاب في حرم “جامعة كاليفورنيا، لوس أنجلس” (يو سي إل إيه) رافعين لافتات كتب عليها “دامب ترامب” (تخلوا عن ترامب) و”الحب ينتصر على الكراهية”، كما أعلنت شرطة نيويورك توقيف 11 شخصا اعتبارا من ليل الجمعة، بحسب صحيفة نيويورك تايمز.

كما تجمع محتجون في حديقة “واشنطن سكوير” في مانهاتن السفلى وحمل بعضهم بالونات حمراء ضخمة ولافتات رسمت عليها قلوب وكلمات “سلام وحب”، أو “جدارك لن يقف في طريقنا” في إشارة إلى الجدار الذي وعد ملياردير العقارات ببنائه على الحدود مع المكسيك.

ونقلت قناة “ايه بي سي” تجمع 4000 شخص فيما سار آخرون إلى ساحة “يونيون سكوير” عبر وسط المدينة مع استمرار توافد آخرين إلى محيط برج ترامب، وقالت كيم باير (41 عاما) “نحن هنا لدعم كل الذين أهانهم ترامب، ولنثبت لأطفالنا أن لنا صوتا، وللدفاع عن حقوق الإنسان”.

وفي تظاهرة صغيرة بكاليفورنيا نفذت أكثر من 20 امراة عرضا احتجاجيا وجيزا في وسط طريق سريعة إلى جنوب لوس انجليس الجمعة ما أدى إلى توقف حركة السير، وحمل عدد منهن لافتة تقول “وحدة” فيما سرن على الطريق الواسعة في كوستا ميسا، كما قدرت شرطة أتلانتا عدد المشاركين في أكبر تجمع تشهده المدينة ضد ترامب بأكثر من ألف شخص، بحسب قناة “دبليو اس بي” المحلية، وفي فيلادلفيا تجمع حوالى 250 شخصا كذلك ضد ترامب.

إلى الشمال في بوسطن، توافد أكثر من ألف شخص بعد الظهر من أجل “مسيرة حب” ضد خطاب ترامب المثير للانقسامات، على ما نقل الإعلام المحلي، كما جرت تظاهرات في ديترويت (ميشيغان) ودالاس (تكساس) وممفيس (تينيسي) وأورلاندو (فلوريدا) ورالي (كارولاينا الشمالية).

وخلال حملته الانتخابية، هدد ترامب بتشييد جدار بين الولايات المتحدة والمكسيك، وأثار خطابه حول الأقليات استنكارا شديدا، كما اتهمته نساء عدة بالتحرش الجنسي.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.