تقرير أخبار السوريين اليومي للأحداث الميدانية 23/10/2016

0

أخبار السوريين: البداية من ريف دمشق، فقد شن الطيران الحربي غارات جوية على مدن عربين ودوما وبلدات الشيفونية وحزرما وأطراف بلدة الزريقية بالغوطة الشرقية، في حين استهدفت قوات الأسد بلدة الريحان بصاروخ فيل، وسط استمرار الاشتباكات على جبهات بلدتي الريحان وتل كردي، والتي تمكن الثوار خلالها من استهداف رشاش دوشكا وقتل طاقمه بعد استهدافه بقذيفة من مدفع موجه، فيما قامت قوات الأسد باستهداف الطرقات في منطقة المرج بقذائف المدفعية ما أدى لسقوط جريحين.

وفي الريف الغربي شن الطيران الحربي والمروحي غارات جوية مكثفة على مخيم خان الشيح وأطراف بلدة الديرخبية، وتعرضت بلدة بيت تيما لقصف مدفعي عنيف، بالتزامن مع المحاولة المستمرة من قبل قوات الأسد للتقدم والسيطرة على المنطقة.

وفي جنوب دمشق تصدى الثوار لمحاولة تقدم وتسلل قوات الأسد على جبهة البيرقدار من جهة السيدة زينب، وتمكنوا من تكبيد قوات الأسد خسائر في الأرواح.

وفي حلب، فقد تمكن الثوار من التصدي لمحاولة تقدم قوات الأسد على جبهات صلاح الدين والعامرية، وتدور اشتباكات على محاور عدة بمدينة حلب القديمة، كما صد الثوار أيضا محاولة تقدم لقوات الأسد في منطقة عزيزة جنوب حلب، وتمكنوا فيها من قتل وجرح العديد من عناصر الأسد، فيما قاموا باستهداف معاقل قوات الأسد في مطار النيرب العسكري شرق حلب وفي الأكاديمية العسكرية ومعمل الكرتون غربها بصواريخ الغراد وقذائف المدفعية، ودكوا كتيبة الصواريخ قرب مستودعات خان طومان جنوب حلب بكافة أنواع الأسلحة بهدف اقتحامها.

بينما شن الطيران الحربي التابع للعدو “الروسي – الأسدي” غارات جوية مكثفة وعنيفة على أحياء حلب ومدن وبلدات الريف الحلبي وخاصة في الريف الغربي، حيث أدت الغارات لسقوط جرحى بين المدنيين، وإلى معركة درع الفرات حيث قامت مدفعية الجيش التركي باستهداف عشرات الأهداف التابعة لتنظيم الدولة وكذلك قوات سوريا الديمقراطية “قسد”، بينما دارت اشتباكات عنيفة بين الثوار و”قسد” غرب مدينة إعزاز بالريف الشمالي، بينما استهدفت “قسد” مدينة مارع بقذائف المدفعية وراجمات الصواريخ أدت لسقوط جرحى بين المدنيين.

وفي سياق متصل سقط عدد من الشهداء والجرحى جراء انفجار لغم أرضي من مخلفات تنظيم الدولة في قرية جازر.

أما في حماة، فقد شن الطيران الحربي والمروحي غارات جوية استهدفت مدن صوران وطيبة الإمام وقريتي الزلاقيات ولطمين بالريف الشمالي دون تسجيل أي إصابات، ورد الثوار باستهداف معاقل قوات الأسد في مدينة محردة وجبل زين العابدين بقذائف الهاون والمدفعية، بينما تمكن الثوار من قتل وجرح عدد من عناصر الأسد بعد استهداف قريتي كوكب والكبارية بقذائف المدفعية.

وفي إدلب، فقد شن الطيران الحربي غارات جوية استهدفت مدينة جسر الشغور (غرب إدلب) دون تسجيل أي إصابات بين المدنيين، في حين سقط شهيدين وجرحى جراء قصف الطائرات الحربية على مدينة معرة النعمان، بينما انفجرت قنبلة عنقودية من مخلفات القصف الروسي سابقا على مدينة معرة النعمان ما أدى لسقوط شهيد.

أما قي حمص، فقد شن الطيران الحربي غارات جوية استهدفت مدن الرستن وتلبيسة وبلدات تلذهب وكفرلاها والطيبة بالريف الشمالي ترافقت مع قصف مدفعي أدت لسقوط جرحى بين المدنيين، في حين تعرضت منطقة الحولة لقصف بقذائف الدبابات، ورد الثوار باستهداف معاقل قوات الأسد في معسكر ملوك بقذائف الهاون.

وفي الريف الشرقي تجددت الاشتباكات العنيفة بين تنظيم الدولة وقوات الأسد في محيط الصوامع شرق مدينة تدمر وفي محيط حقلي المهر وشاعر وسط غارات جوية وقصف مدفعي عنيف على نقاط الاشتباكات.

وفي دير الزور، فقد شن الطيران الحربي غارات جوية استهدفت أحياء الرشدية والشيخ ياسين ومحيط جسر السياسية وسط اشتباكات عنيفة تشهدها أحياء الصناعة والحويقة والرشدية، كما أغارت الطائرات أيضا على محيط المطار العسكري وجبال الثردة ودوار البانوراما حيث تدور أيضا اشتباكات عنيفة في هذه المناطق.

أما في اللاذقية، فقد شن الطيران الحربي والمروحي غارات جوية بالصواريخ والبراميل المتفجرة استهدفت محوري بلدتي الكبانة والخضر في جبل الأكراد، في حين تعرضت مخيمات النازحين الواقعة على الحدود السورية التركية بجبل التركمان لقصف مدفعي عنيف أدى لسقوط جرحى بين المدنيين.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.