تقرير أخبار السوريين اليومي للأحداث الميدانية 20/10/2016

0

أخبار السوريين: البداية من ريف دمشق، فقد  شن الطيران الحربي غارات جوية استهدفت مخيم خان الشيح وبلدة زاكية والمزارع المحيطة بها في الريف الغربي.

وفي الغوطة الشرقية استهدفت قوات الأسد مدينة دوما بصواريخ عنقودية أسفرت عن سقوط شهيدين والعديد من الجرحى في صفوف المدنيين، بينما تعرضت بلدة النشابية لقصف بقذائف الهاون.

وفي المقابل سقطت قذائف على ضاحية الأسد “ضاحية حرستا” التي يسيطر عليها شبيحة الأسد، في حين تتواصل المعارك على جبهات بلدتي تل كردي والريحان بين الثوار وقوات الأسد، في حين أعلنت صفحات موالية عن مقتل العميد في جيش النظام المدعو “نعيم أحمد” على يد الثوار في معارك الغوطة الشرقية، وقد ظهرت صور للعميد وهو برفقة بشار الأسد.

وفي حلب، فقد تمكن الثوار من التصدي لمحاولة تقدم عناصر ميليشيا حركة النجباء العراقية على جبهة حي بستان الباشا بمدينة حلب، وكبدوا المهاجمين خسائر في الأرواح والعتاد، كما استهدف الثوار معاقلهم في تلة الرجم بالشيخ سعيد بقذائف الهاون وحققوا إصابات مباشرة، بينما شهدت مدينة حلب لليوم الثالث على التوالي هدوء نسبيا دون وقوع أي غارات جوية على الأحياء المحاصرة.

وسقطت قذائف على أحياء يسيطر عليها نظام الأسد بمدينة حلب ما أدى لسقوط شهداء وجرحى في صفوف المدنيين، بينما شن الطيران الروسي غارات جوية على عدة نقاط بلدات في الريف الغربي دون تسجيل أي إصابات بين المدنيين، في حين استهدف الثوار معاقل قوات الأسد في مطار النيرب العسكري بصواريخ الغراد لليوم الثاني على التوالي وحققوا إصابات مباشرة، واستهدفوا معاقل الشبيحة في قريتي نبل والزهراء بالصواريخ، في حين سقط شهيدان وعدد من الجرحى جراء انفجار سيارة مفخخة استهدفت مدخل مدينة إعزاز شمال حلب.

وفي خبر منفصل فقد خرجت مظاهرة في حي الشعار بمدينة حلب وردد المتظاهرون خلالها شعارات نددت بسياسة التهجير التي يسعى نظام الأسد لتطبيقها.

وفي سياق منفصل أعلن الجيش التركي أن مقاتلاته الحربية قد شنت 26 غارة جوية استهدفت 18 هدفا تابعا لقوات سوريا الديمقراطية، ما خلف حسب بيان الجيش التركي ما بين 160 إلى 200 قتيلا، وقد أكد ناشطون أن الغارات الجوية ترافقت مع قصف مدفعي تركي عنيف جدا استهدف قرى “حمام، دير بلوط، ملا خليل، ،ميدان اكبس ،أم حوش، أم القرى، حصية” الخاضعة لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية.

وفي سياق آخر استشهد 4 مدنيين وجرح آخرين نتيجة غارة جوية على قرية “أبو سوسة” بالريف الشرقي والخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة، وفي ناحية أخرى سقط شهيدان في بلدة تركمان بارح جراء انفجار لغم من مخلفات تنظيم الدولة التي زرعها في البلدة.

أما في حماة، فقد شن الطيران الحربي والمروحي غارات جوية على مدن كفرزيتا واللطامنة وطيبة الإمام وصوران وقرى معركبة ولحايا والصياد بالريف الشمالي دون تسجيل أي إصابات، وتعرضت مدينة حلفايا لقصف بقذائف الهاون، ورد الثوار باستهداف معاقل قوات الأسد في جسر ومطاحن معردس ومداجن السباهي بقذائف الهاون، كما استهدفوا مطار حماة العسكري ومدينة محردة بصواريخ الغراد وقذائف المدفعية وحققوا إصابات مباشرة.

وفي الريف الشرقي دارت اشتباكات متقطعة بين عناصر تنظيم الدولة وقوات الأسد على جبهات قرية مفكر شرقي.

وفي إدلب، فقد شن الطيران الحربي غارات جوية استهدفت مركز الدفاع المدني في مدينة معرة النعمان خلفت شهيدا وعدد من الجرحى، وسقط جراء الغارات أيضا شهيدين في مدينة كفرنبل وشهيد في كل من قرى الشيخ مصطفى وجدار ومعرزيتا، كما أغارت أيضا على مدن خان شيخون وسرمين ومحيط مدينة سراقب ومدينة جسر الشغور وبلدات معرة حرمة وترملا والتمانعة وبابولين ومحيط بلدة حيش وأوقعت أضرارا مادية فقط، وألقت المروحيات بالبراميل المتفجرة على قرية الناجية.

وفي حمص، فقد شن طيران الأسد الحربي غارات جوية استهدفت بلدتي السعن الأسود والهاشمية بالريف الشمالي ما أدى لسقوط جرحى في صفوف المدنيين.

أما في دير  الزور، فقد دارت معارك عنيفة بين تنظيم الدولة وقوات الأسد على جبهات حي حويجة صكر بمدينة ديرالزور وسط غارات جوية مكثفة تمكن فيها الأخير من السيطرة على عدة نقاط، بينما تعرضت أحياء الصناعة والحويقة ومحيط جسر السياسية لغارات جوية مماثلة، بينما أكد ناشطون أن إحدى الغارات أصابت بالخطأ نقطة لقوات الأسد في حي هرابش وأدت لمقتل وجرح عدد من العناصر ومن المدنيين أيضا.

وفي الحسكة، فقد أعلن تنظيم الدولة عن تمكن عناصره من إسقاط طائرة حربية من طراز “أيه 10” تابعة للتحالف الدولي غربي بلدة مركدة جنوبي مدينة الحسكة، وقال التنظيم أن طائرات التحالف أغارت على حطام الطائرة التي أسقطت.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.