نظام الأسد يحيل صاحب مقولة “أكره الله لأنه لم يخلقني علوياً” إلى التقاعد

0

أخبار السوريين: قالت مصادر مطلعة إن القيادة في نظام الأسد، أحالت اللواء الطيار “جايز الموسى” رئيس أركان القوى الجوية، للتقاعد بعد 42 عاما قضاها في خدمة عائلة الأسد طامحاً بأن يتبوأ أعلى منصب يمكن أن يصل إليه الضابط الطيار في سوريا.

وأكد المصدر أن إحالة “الموسى” إلى التقاعد تمت خلال الشهر الجاري لوصوله السن القانوني، مع العلم أن معظم كبار قادة نظام الأسد قد تجاوزوا هذا السن منذ سنين ومنهم اللواء “جميل الحسن” مدير إدارة المخابرات الجوية، إذ تجاوز السن القانوني منذ 7 أعوام، بينما تجاوز قائد القوى الجوية اللواء الطيار “أحمد بلول” السن القانوني بـ 4 أعوام.

وينسب لـ”جايز الموسى” الذي بدت إقالته مفاجئة، قوله إنه “يكره الله لأنه خلقه سنياً وليس علوياً”.

جايز الموسى، أمضى حياته العسكرية الطويلة متسلقاً على أكتاف غيره من زملائه وكان أميناً للمخابرات الجوية، وتدرج في الكثير من المناصب في التشكيلات الجوية، نظراً لولائه المطلق لنظام الأسد، إذ شغل منصب قائد سرب ونائب قائد لواء وقائد لواء ونائب قائد فرقة وقائد فرقة ومن ثم رئيس لأركان القوى الجوية والدفاع الجوي.

وأشرف “الموسى” على عشرات إن لم يكن المئات من المجازر التي ارتكبتها طائرات الأسد بأمر منه منذ بدء الثورة وحتى تاريخ إحالته للتقاعد.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.