الجيش اللبناني يتسبب بتشريد 100 عائلة سورية بعد هدم مخيماتهم

0

أخبار السوريين: أقدم الجيش اللبناني يوم أمس الأربعاء على هدم خمسة مخيمات للاجئين السوريين في منطقة المنية شمال لبنان دون أن ينذر سكان مخيمات أو يفصح عن الأسباب التي دفعته لذلك.

وقالت مراسلة أورينت نيوز في لبنان إن أكثر من مئة عائلة سورية اضطرت للنوم في العراء بعدما وجدت نفسها بلا مأوى.

وكان الجيش اللبناني أوقف عشرات السوريين في الأيام القليلة الماضية، خلال سلسلة مداهمات في مخيمات للنازحين في البقاع الشمالي، شرقي لبنان.

وفي وقت سابق اندلع حريقٌ ضخم في مخيم للاجئين السوريين بمنطقة تعنايل في سهل البقاع اللبناني فيما لم ترد معلومات عن وقوع إصابات، في حين سجل العديد من حالات الإغماء بين اللاجئين دون وقوع إصابات بالغة حيث التهمت النيران خيمهم في سهل البقاع وتحديداً خلف “سنتر الهزيمة”.

و بين الحين والآخر يداهم الجيش اللبناني مخيمات السوريين، بذريعة البحث عن مسلحين، كما تستمر السلطات اللبنانية في الضغط على اللاجئين السوريين من خلال منع تجوالهم مساءً أو التنقل داخل المناطق الموجودين فيها.

وأواخر العام الماضي قال قائد الجيش اللبناني العماد جان قهوجي، إن مخيمات النازحين في لبنان مثلت تهديدا أمنيا متناميا كمخابئ محتملة للإرهابيين على حد وصفه.

يشار أن “مفوضية شؤون اللاجئين” أفادت في وقت سابق أن هناك أكثر من نصف السوريين اللاجئين في لبنان وعدهم 1.173 مليون يعيشون في أماكن إيواء دون المستوى المطلوب.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.