الثوار يعلنون تحرير الراعي بعد اشتباكات عنيفة دامت 3 أيام

0

أخبار السوريين: أعلن الثوار اليوم الأربعاء رسمياً عن تحرير بلدة “الراعي” بريف حلب الشمالي، وتحريرها من قبضة تنظيم الدولة، (داعش) وذلك بعد ثلاثة أيام من الاشتباكات العنيفة.

ونقلت مصادر في الجيش الحر، أن الثوار، بدأوا بتمشيط البلدة، وذلك بعد أن قام التنظيم بتفخيخ العديد من الاماكن فيها، وصلت إلى حدا تفخيخ بعض المنازل.

وأضافت المصادر أن الثوار استطاعوا أسر عنصرين من تنظيم الدولة، وذلك أثناء الاشتباكات التي دارت هناك.

وأظهرت صور بثتها المكاتب الإعلامية للفصائل الأسيرين بقبضة الثوار.

 

وكان الثوار، استطاعوا يوم أمس الثلاثاء السيطرة على الصوامع في البلدة، ونشرت الفصائل وقتها صوراً للمقاتلين الذي دخلوا البلدة، دون تأكيد السيطرة عليها.

وتعدّ “الراعي” بلدة الاستراتيجية وكانت إحدى أهم مراكز التنظيم في ريف حلب الشمالي، حيث تعتبر صلة الوصل بين الريف الشمالي ومدينة الباب في ريف حلب الشرقي.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.