محكمة ألمانية تقضي بسجن سوري ضرب زوجته 13 عاما وتحويل أطفاله إلى أسرة أُخرى

0

أخبار السوريين: قضت محكمة ألمانية بالسجن 13 عاما بحق لاجئ سوري ، بعد إدانته بضرب زوجته ضربا مبرحا، كاد يودي بحياتها.

وأكدت رئيسة محكمة مدينة ترير “بيترا شميتس” أن الزوج السوري (33 عاما) ضرب زوجته أمام أعين أبنائهما الثلاثة برجل منضده قاصدا قتلها، بعد أن أعلنت رغبتها الانفصال عنه بسبب “سلوكه الأبوي السلطوي”.

ووصل الزوج وزوجته وأولادهما إلى ألمانيا صيف 2015، ضمن موجة اللاجئين السوريين.

ويعيش أولاد الأب المحكوم حاليا لدى عائلة تكلفت برعايتهم، حسب ما نقل موقع الإذاعة الألمانية الرسمية، دون أن يعطي مزيدا من التفاصيل عن اسم المدان ولا عائلته.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.