نظام الأسد يرفض مبادلة جثث قتلاه من السنة ويصفهم بالفطائس

0

أخبار السوريين: رفض نظام الأسد المبادلة على معظم جثث قتلاه الذين سقطوا خلال سيطرة الثوار على بلدة الدرخبية بالغوطة الغربية، مكتفياً بالمطالبة بجثث العناصر من الطائفة العلوية.

والثوار قاموا خلال اليومين الماضيين بالتواصل مع النظام من أجل مبادلة جثث عناصر الأسد والبالغ عددهم 17 جثة قتلوا في الدرخبية، مقابل الإفراج عن عدد من المعتقلين بحسب مراسل أورينت نت.

وأضاف المراسل، أن نظام الأسد طالب بالحصول على جثتين فقط تعود لعناصره العلوية، وأثناء محاولة الثوار التفاوض على باقي الجثث رفض الضابط الحصول عليهم، واصفاً إياهم بـ “الفطائس”، على اعتبار أن جميع هذه الجثث 15 تعود لمجندين من مناطق سنية.

وكان الثوار أعلنوا الأسبوع الماضي عن تمكنهم من تحرير بلدة “الدرخبية” قرب “خان الشيح” والسيطرة على 3 حواجز بمحيط البلدة. كما تمكنوا من تدمير عدة آليات عسكرية والسيطرة على دبابتين وعربة “شيلكا” و”بي ام بي”.

وتشهد البلدة قصفاً عنيفاً من قبل الطيران الحربي الذي استهدف المنطقة بعشرات الغارات الجوية، ما أوقع شهداء وجرحى، كما القى الطيران المروحي براميل على مخيم خان الشيح.

أورينت.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.