فيليب هاموند: يمكن تغيير مستقبل سوريا بمكالمة هاتفية

0

أخبار السوريين: قال وزير الخارجية البريطانية فيليب هاموند إن “هناك شخص واحد في العالم يمكنه بمكالمة هاتفية تغيير مستقبل سوريا، وهذا الرجل يعيش بالكرملين.

وأضاف هاموند في حديث له خلال برنامج “لقاء اليوم” على شاشة قناة الجزيرة الفضائية، أن “على روسيا الوفاء بالتزاماتها بالضغط على الأسد للانخراط في مفاوضات صريحة، وتوجيه الجهود المعركة ضد تنظيم الدولة”.

وتابع هاموند بالقول: “لا جدال بأن الروس هم من أنقذوا نظام الأسد من الوضعية الصعبة التي كان يواجهها”، لكن العملية العسكرية والسياسية لا يمكن في رأيه أن تبقى إلى الأبد، “وعلينا أن نختبر الروس في تقديم شيء”.

وخلص إلى أن على المعارضة السورية أن تؤمن بالعملية السياسية، وأن ثمة إمكانية لانتقال سياسي يؤدي إلى خروج الأسد، إلا أن هذه العملية لا تكتمل إلا إذا جلبت روسيا وإيران الأسد إلى طاولة المفاوضات.

أما الحرب على تنظيم الدولة، فقال إن العرب ينبغي أن يخوضوها لمصلحتهم الوجودية وليس بناء على أوامر أو وعود غربية، وكلما سارعوا في “إزالة هذا العار” كان أفضل للمنطقة.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.