بالأسماء: لواء القدس الفلسطيني الموالي لنظام الأسد ينعي 46 من عناصره

0

أخبار السوريين: اعترفت قيادة ميليشيا “لواء القدس”، الموالي لنظام الأسد، والذي يقاتل بجانب قواته في حلب، بمقتل 46 من عناصرها خلال هجوم الثوار قبل أيام على مواقع نظام الأسد غربي مدينة حلب.

وقد جاء ذلك في بيان صادر عن قيادة اللواء أمس الأحد، مشيراً إلى أن مقتلهم كان بعملية تفجير النفق في منطقة الزهراء غربي حلب يوم الثلاثاء الماضي (3 أيار/مايو).

واللواء الذي يضم عناصر معظمهم من اللاجئين الفلسطينيين في مخيمات حلب، نشر في بيانه أسماء الـ 46 عنصراً الذين سقطوا في التفجير وهم:

1 – محمد رضا سمارة

2 – عزام احمد حصري

3 – محمد محمد ربيع مهنا

4 – محمد عبد الحميد مصطفى

5 – ابراهيم احمد علي

6 – احمد عبد الله الاحمد

7 – احمد محمد الاطرش

8 – احمد حمدي الصالح

9 – احمد موسى المحمد

10 – احمد محمود بكدول

11 – احمد محمد علي عساني

12 – احمد انور نجار

13 – بكري محمد عطورة

14 – جميل محمد عبد الرحمن

15 – حسن امير الاطرش

16 – حسن محمد العمر

17 – خالد عبد الغني ابو عمرو

18 – زكريا محمود طفي

19 – سمير حسن عزو

20 – صالح عبد اللطيف عطار

21 – صالح لطفي كلي

22 – عبد الرحمن احمد قطان

23 – عبد القادر يوسف سقعان

24 – عبد الله محمد محفوظ جمال

25 – عز الدين محمد سالم بابا

26 – علي جميل قصاب

27 – عمر محمد العمر

28 – متعب محمد دنش

29 – محمد حسين العمر

30 – محمد حسين جمعة الحسين

31 – محمد احمد حسين

32 – محمد بكري حصرية

33 – محمد عثمان ربيع عثمان

34 – محمد خالد عبد الرحمن

35 – محمد عيد محمد غشيم

36 – محمد زكريا فاخوري

37 – محمد منير محمد حسن الخالد

38 – محمد نضال محمد علي سراج

39 – محمد وليد ربيع انطكلي

40 – محمود عبد الرزاق سكماني

41 – مصطفى محمد عرعور

42 – ملهم خالد ابو عمرو

43 – ناجي محمد اعرج

44 – يحيى ماهر ابو عمرو

45 – يحيى بكري حصرية

46 – يوسف محمد مهنا

وكان لواء فجر الخلافة أعلن الخميس عن مقتل أكثر من 50 عنصراً من ميليشيا لواء القدس المقاتل إلى جانب قوات الأسد، وذلك في تفجير نفق أسفل مبنىً كانوا يتحصنون به في حي الزهراء بحلب، بالاشتراك مع غرفة عمليات فتح حلب.

ونقلت حينها صحيفة “عنب بلدي” عن طارق أعور، قائد لواء فجر الخلافة قوله إن لديه معلومات من مصادر داخل نظام الأسد تؤكد أن 52 عنصراً من ميليشيات نظام الأسد قُتلوا بالتفجير فقط، في حين نعى لواء القدس عبر صفحته في “فيسبوك” عدداً من عناصره الذين قضوا أثناء التفجير، دون ان يذكر الحصيلة النهائية لأعدادهم.

كلنا شركاء.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.