300 ألف دولار كانت ثمن رأس معراج اورال.. تعرّف على الصفقة!

0

أخبار السوريين: أعلنت قناة الجزيرة عبر مصادر لها مساء الامس عن مقتل قائد ميليشيا تحرير لواء إسكندريون معراج اورال المعروف باسم ” علي الكيالي ” كما صرّح الناطق العسكري لحركة احرار الشام في الساحل السوري ” أبو يوسف المهاجر ” ان الحركة تمكنت من قتل الكيالي بعد رصد اجتماع لقيادات من نظام الأسد في ريف اللاذقية واستهداف المكان بقصف مدفعي اسفر عن مقتل الكيالي بحسب ما صرحت به الحركة.

مصدر لوكالة خطوة الإخبارية مقرب من حركة احرار الشام اكّد للوكالة ان الكيالي لم يقتل بقصف مدفعي كما صرّحت الحركة وانما تم اغتياله من احد المقربين منه والذي عقد صفقة مع حركة احرار الشام تم العمل عليه منذ مدة , حيث حصل المقرب من الكيالي على مبلغ وقدره 300 الف دولار امريكي مقابل تنفيذ العملية دون الكشف عن زمان ومكان وطريقة تنفيذ الاغتيال.

حركة احرار الشام وبعد ان تأكدت من مقتل الكيالي واتمام العملية من قبل الشخص الذي اتفقت معه قامت بدفع المبلغ كاملا بحسب المصدر , وتابع المصدر ان الحركة كانت قد اطلعت السلطات التركية في وقت سابق على تفاصيل الصفقة وحصلت على تعهد من الجانب التركي بتحمل كامل المبلغ في حال نجاح العملية وهو ما جرى بحسب مصدر الوكالة.

معراج اورال المنحدر من أصول علوية في إقليم هاتاي جنوب تركية تورط بعدة مجازر داخل سوريا كان ابرزها مجزرة البيضا ومجزرة راس النبع في بانياس على الساحل السوري , إضافة لعمليات أخرى خارج الحدود يقف اوال خلفها كمجزرة بلدة الريحانية جنوب تركيا والتي قضى بها عشرات الاتراك والسوريين قبل أعوام.

وكالة خطوة الإخبارية.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.