أردوغان: أحد انتحاريي بروكسل كان مسجونًا في تركيا وبلجيكا من أطلقت صراحه!

0

أخبار السوريين: كشف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ، الأربعاء أن أحد الانتحاريين الثلاثة الذين شاركوا في الاعتداء الدامي بمطار بروكسل كان قد اعتقل في جنوب تركيا في حزيران/ يونيو 2015، وتم ترحيله إلى بلجيكا التي أطلقت سراحه.

وقال أمام الصحافة إن “أحد الذين شاركوا في هجوم بروكسل اعتقل في حزيران/ يونيو 2015 في غازي عنتاب. وتم ترحيله في 14 تموز/ يوليو 2015 بعد معلومات من السفارة البلجيكية”، مشيرا إلى أن السلطات البلجيكية لم تؤكد صلاته بتنظيم الدولة “رغم تحذيراتنا”.

وتابع الرئيس التركي: “إنني على ثقة بأن السياسة العالمية، إن اتفقت بشأن مكافحة الإرهاب، فإننا نستطيع حل هذه المسألة، لذلك فإن العالم ملزم بإعادة تعريف الإرهاب والإرهابي”.

وفي وقت لاحق نقلت وكالة “فرانس برس” عن مسؤول تركي رفيع قوله إن “انتحاري” مطار بروكسل الذي أكد الرئيس رجب طيب أردوغان أنه طرد العام 2015 من تركيا إلى بلجيكا قبل أن يفرج عنه يدعى إبراهيم البكراوي.

وأكدت السلطات البلجيكية أن إبراهيم البكراوي كان أحد الانتحاريين الاثنين اللذين استهدفا مطار بروكسل صباح الثلاثاء.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.