وحدات الحماية الكردية تعدم شابا وتقتل العشرات في “الشدادي” والتهم جاهزة!!

0
أخبار السوريين: نزحت مئات العائلات من قرى ريف الحسكة الجنوبي ومن مدينة “الشدادي” باتجاه ريف دير الزور الشرقي والغربي. وأفادت لجان التنسيق المحلية بأن ” وحدات الحماية الكردية” قامت باعتقال العشرات بتهمة الانتساب للتنظيم من الأهالي بتهمة الانتساب إلى تنظيم “الدولة” بالإضافة لإعدام شاب من قرية “طرمبات الرفيع” لذات التهمة.
واعتادت الوحدات الكردية التي تعتبر العمود الفقري في تحالف “قوات سوريا الديمقراطية” أن توجه التهمة الجاهزة لشبان أي منطقة بعد السيطرة عليها، وهي الانتساب إلى تنظيم “الدولة”.
وتكرر الأمر في معظم المدن والبلدات التي سبق أن دخلتها الوحدات التي تعد الذراع العسكري لحزب الاتحاد الوطني الديمقراطي الكردي “pyd”.
وسبق أن أدانت منظمات حقوقية انتهاكات ارتكبتها القوات الكردية في أماكن سيطرتها وصلت إلى جرائم التطهير والتهجير في أرياف الحسكة والرقة وحلب.
وسيطرت “وحدات الحماية” أمس الجمعة بدعم من ضربات التحالف الدولي على مدينة “الشدادي” الخاضعة لسيطرة تنظيم “الدولة” بعد هجوم عنيف بدأته فجر الأربعاء.
وتمكنت القوات الكردية أثناء تقدمها من قطع اثنين من طرق الإمداد الرئيسية لتنظيم “الدولة”، يربط أحدهما “الشدادي” بالموصل في العراق ويربطها الآخر بالرقة، المعقل الرئيسي للتنظيم في سوريا.
كما سيطرت القوات على حقل “كبيبة” النفطي شمال شرق “الشدادي” إثر اشتباكات وغارات جوية لطائرات التحالف الدولي.
وجاءت السيطرة على “الشدادي” بعد ثلاثة أيام من بدء هجوم ضد تنظيم “الدولة” في المنطقة من تحالف “قوات سوريا الديمقراطية” المدعومة بضربات جوية تقودها الولايات المتحدة.
زمان الوصل.
مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.