طفل من داعش يذبح أبرز شرعيي “الجبهة الشامية” بتهمة الردة!!

0

أخبار السوريين: بعد أيام على نشر احدى الصحف التابعة لتنظيم الدولة ” داعش ” لقاء مع شرعي الجبهة الشامية “محمد طبشو” الذي أعلن عن مقتله في تشرين الثاني ، ليبث يوم أمس، التنظيم تسجيلاً مصوراً يظهر تنفيذ ما وصف بحكم :المرتد” ليقدم أحد “أشبال” التنظيم على ذبح الشرعي العام لتجمع من فصائل الجيش الحر .

و أظهر التسجيل ، الذي حمل شعار المكتب الإعلامي لـ “ولاية حلب”، طفلًا ذي بشرة سمراء و يتحدث بلغة انكليزية ، والتي بدأها بالتهديد لأمريكا ، متوعداً بابادتها كما فعلو بـ”صحوات العراق” ، وفق وصفه ، ومحدداً الموعد و المكان بـ “دابق”.

طبشو،هو النائب الشرعي للجبهة الشامية التي تضم عدد من فصائل الجيش الحر العاملة في حلب و ريفها ، و هو أيضاً إمام مسجد تل قراح شمال حلب، اعتقل في محيط القرية الواقعة قرب تل اعزاز، في ريف حلب الشمالي ، وفق ماذكر التنظيم ، واتهمه بأنه كان يعطي الاحداثيات لطائرات التحالف لتقصف مواقع التنظيم .

وكان التنظيم قد نشر لقاء مع طبشو في ٢٩ الشهر الفائت في صحيفة “النبأ” التبعة له تحت عنوان “محمد طبشو يروي قصة أسره ويفضح المرتدين”، ظهر فيه طبشو مرتديًا اللباس البرتقالي الذي يشير إلى أنه من بين المعدمين ، وحينها أنكر التنظيم قتل “طبشو” وفق ماتم تداوله عند سيطرة التنظيم على مدرسة المشاة و قرى تل قراح وفافين وتل سوسين ومعاريتة وكفر كارص، تشرين الأول الماضي.

ليظهر أمس بالتسجيل عملية تنفيذ الذبح على يد طفل قالت عنه صحيفة “ديلي ميرور” البريطانية، أنه من المحتمل أن يكون أحد أبناء “أبو الدرداء”، وهو أحد قادة التنظيم وقتل عام 2014 بغارة أميريكية على بلدة عين العرب.

شام.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.