بطاقات ممارسة الجنس المجانية المقدمة للاجئين في ألمانيا.. ما حقيقتها؟

0

أخبار السوريين: تناقل مدونون ألمان مناهضون للاجئين في ألمانيا، صورة لـ “بطاقة مجانية” للدخول إلى بيوت الدعارة وممارسة الجنس ، قالوا إنها تمنح للاجئين، في محاولة لصرفهم عن التحرش الجنسي.

وانتشرت صورة البطاقة على نحو واسع، وسخر المناهضون للاجئين من خلالها من الحكومة، لافتين إلى أن اللاجئ بات يحصل على كل شيء (منزل – معونات – حماية)، وحتى بطاقات لممارسة الجنس.

الناشرون أكدوا أن البطاقة صادرة عن دائرة الشؤون الاجتماعية بولاية بافاريا، وهي الدائرة التي لا وجود لها هناك، بحسب التوضيحات التي رصدها عكس السير في وسائل إعلام ألمانية، نفت صحة هذه المزاعم.

ووفق المعلومات التي تم ترجمتها، فإن هذه البطاقة و(بطاقات غيرها أيضاً)، انتشرت عام 2011، أي قبل أزمة اللاجئين بكثير، وظهرت في النمسا بداية، ثم في ألمانيا، كما أن فكرة “البطاقة المجانية” المزيفة ككل، هي فكرة قديمة جداً ومعروفة.

وتم إعادة إحياء هذه الفكرة مجدداً، بحسب المصادر التي نفت هذه الشائعات، بهدف مهاجمة اللاجئين وزيادة التحريض ضدهم لا أكثر.

عكس السير.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.