قس أمريكي..سُجنت في إيران لأني مسيحي وشهدت إعدام سجناء لأنهم سنّة

0

أخبار السوريين: كسر القس الأمريكي “سعيد عابديني” حاجز الصمت وتكلم في لقاء له مع شبكة “فوكس نيوز” الأمريكية كيف تم تعذيبه في سجون إيران لأنه مسيحي، وأضاف عابديني، الذي تم إطلاق سراحه في صفقة تبادل بين أمريكا وإيران مؤخراً، أنه كان شاهداً على عمليات إعدام عدة سجناء لأنهم من السنّة.

بتهمة إنشاء كنائس!

تم اعتقال عابديني بتهمة العمل على التبشير بالدين المسيحي وإنشاء كنائس في إيران، وحكمت عليه محكمة إيرانية بالسجن لمدة 8 سنوات بتهمة المساس بالأمن القومي عبر إنشاء الكنائس!.

ووصف عابديني ظروف سجنه، حيث تعرض للضرب من قبل المحققين وتم ضربه مرة في قاعة المحكمة لرفضه التوقيع على أشياء لم يفعلها “نعم ذات مرة اثناء تحقيق ضربوني بشدة لأنهم أرادوا أن اكتب شيئا لم أفعله… في الواقع كان ذلك في قاعة محكمة وأغلق القاضي الباب وبدأ المحققون في ضربي وفي ذلك الوقت اصبت بنزيف في المعدة.”

لأنهم سنّة

وتابع عن مشاهداته لبعض عمليات الإعدام للمعتقلين السياسيين، حيث شهد عمليات اقتياد العديد منهم للإعدام لأنهم من “السنّة” فقط، “أسوأ شيء شهدته عندما اقتادوا بعض السنة للإعدام… معظمهم كانوا سنة وبعضهم كانوا من السجناء السياسيين… بإمكاني قول إن معظمهم أعدموا بسبب معتقداته”.

وكانت إيران أفرجت عن 4 سجناء أمريكيين مقابل إفراج السلطات ا لأمريكية عن 7 سجناء إيرانيين في إطار عملية تبادل بين البلدين تمت عشية رفع العقوبات المفروضة على إيران بموجب الاتفاق النووي الذي أبرمته إيران مع الولايات المتحدة الأمريكية حول برنامجها النووي.

وكالات.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.