الإخوان المسلمون يتعهدون بدعم مخرجات التفاوض مع النظام

0

أخبار السوريين: قالت جماعة الإخوان المسلمين في سوريا إنه رغم رؤيتها المختلفة لبعض النقاط المتعلقة بمؤتمر الرياض للمعارضة السورية الذي عقد الأسبوع الماضي ولا سيما فيما يتعلق بنسب التمثيل وآليات التعامل مع الأجهزة الأمنية والعسكرية، إلا أن نجاح المشاركين في التوافق على الثوابت الوطنية، والرؤية المستقبلية لحل سياسي لم يكن ليتم لولا الدعم اللوجستي الموفق من المملكة العربية السعودية.

وأكدت الجماعة في بيان نشرته، يوم أمس الأحد، على حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، حرصها على حقن الدم السوري ودعمها لحل سياسي يحقق أهداف الثورة المتمثلة بوثيقة المبادئ الخمسة التي توافق عليها السوريون، مشيرة إلى أنها تؤكد على أن المصلحة الوطنية العليا فوق المصالح الخاصة، وأنها سوف تدعم مخرجات الهيئة العليا للتفاوض طالما أنها التزمت بالثوابت الوطنية التي تم التوافق عليها.

وثمنت جماعة الإخوان المسلمين في سورية المبادرة السعودية في تأمين الظرف والجو المناسبين لاجتماع “المعارضة السورية” وتنسيق جهودها وتوحيد رؤيتها استعدادا لخوض جولة جديدة هي الأكثر أهمية في مراحل الثورة السورية.

وعبرت الجماعة عن شكرها لجميع الأشقاء والأصدقاء وفي مقدمتهم السعودية وتركيا وقطر على دعمهم للشعب السوري في مطالبه العادلة والمشروعة بحياة كريمة أسوة بباقي شعوب العالم.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.