خبراء يؤكدون سقوط الصواريخ الروسية على إيران بسبب نقص الوقود

0

أخبار السوريين: قال خبراء عسكريون أمريكيون إن الصواريخ الروسية التي أطلقتها أربع سفن روسية في بحر قزوين على سوريا، أمس الأربعاء، سقطت على إيران وأذربيجان بسبب نقص الوقود أو أخطاء ناجمة عن التهديف، فيما زعمت وزارة الدفاع الروسية إن القصف أصاب مواقع الدولة الإسلامية في سوريا “داعش” بدقة.

حيث قال مسؤولون وخبراء أمريكيون لوسائل إعلامية أمريكية، اليوم الخميس، إن بعض الصواريخ التي أعلنت موسكو عن إطلاقها من سفنها الحربية في بحر قزوين باتجاه سوريا سقطت في مناطق إيرانية وأسفرت عن خسائر بشرية ومادية ولكن إيران تتكتم على الموضوع.

وأضاف المسؤولون والخبراء أن تقديرات الاستخبارات الأمريكي المبنية على معطياط رصدتها أقمار صناعية متخصصة توصلت إلى أن 4 صواريخ على الأقل تحطمت خلال طيرانها فوق إيران. وبينما ذكر أحد المسؤولين أنه يحتمل أن يكون هناك ضحايا، قال مسؤول آخر إن ذلك ليس مؤكدا بعد.

ولم تكشف المصادر أين سقطت الصواريخ بالتحديد في إيران، وتتمركز السفن الحربية الروسية جنوب بحر قزوين وقد أعلنت موسكو أن مسار الصواريخ إلى سوريا عبر فوق إيران والعراق.

ومن جهتها، قالت وزارة الدفاع الروسية عبر صفحتها على “فيسبوك”: “نحن لا ننشر أخبارا بالاعتماد على تصريحات من مصادر مجهولة، في إشارة لما نقلته CNN عن مصادرها، بل نعرض إطلاق صواريخنا والأهداف التي أصابتها في وقتها”.

وأضافت: “بصرف النظر عما إذا كان ذلك غير سار وغير متوقع لزملائنا في البنتاغون ولانغلي (مقر المخابرات المركزية الأمريكية)، فإن القصف بالأسلحة الموجهة ضد مواقع داعش في سوريا أصاب أهدافه”.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.