واشنطن تؤكد أن العناصر الذين تدربهم لن يقاتلوا جبهة النصرة

0

أخبار السوريين: قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية، مارك تونر إن العناصر التابعين للمعارضة السورية الذين يتبعون برنامج التدريب والتسليح الأمريكي، لن يقاتلوا عناصر جبهة النصرة.

ونفى المتحدث الأمريكي، في تقرير صحفي، أن تقوم قوات “المعارضة السورية” المدربة من قبل قوات التحالف بمهمة غير قتال تنظيم داعش، مشددا على أن بلاده ستتخذ الخطوات اللازمة لحمايتهم، فيما لو تعرضوا لتهديد من “جبهة النصرة”.

وذكر تونر أن بلاده ستواصل حماية هذه القوات المدربة أثناء تصديها لتنظيم داعش شمالي سوريا، مشيرا إلى أن واشنطن تقدم لها غارات دفاعية، للمساعدة في حمايتها أينما كانت.

وكان 54 متطوعا سوريا أنهوا تدريبهم ضمن برنامج التدريب والتسليح الأمريكي، قد عادوا إلى بلادهم ليبدؤوا في مقاتلة تنظيم داعش، وتمكنت “جبهة النصرة” من اختطاف عدد منهم.

جدير بالذكر أن الولايات المتحدة الأمريكية تواصل ضرباتها الجوية ضد “جبهة النصرة” في حلب وإدلب منذ 14 سبتمبر/ أيلول من العام الجاري.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.