شجار في مخيم للاجئين بولاية تورنغن الألمانية على خلفية نقاش ديني

0

أخبار السوريين: نشب شجار بين عدد كبير من طالبي اللجوء في مخيم للاجئين بمدينة زول بولاية تورنغن الألمانية مساء يوم أمس الأربعاء بعد مشادة ونقاش ديني سرعان ما تطور لشجار عنيف بحسب ما نقلت عن الشرطة مصادر محلية.

وفق المعلومات التي أوردتها صحيفة “اين زودتورنغن” المحلية فإن متحدثاً باسم الشرطة في عاصمة الولاية ايرفورت قال إن الشجار بدأ حوالي الساعة التاسعة مساء، مشيراً إلى أن عدداً كبيراً من عناصر الشرطة في المدينة توجهوا لمأوى اللاجئين بسبب العدد الكبير من اللاجئين الذين اشتركوا في المشاجرة.

وبحسب المتحدث، فقد أُرسلت وحدات من الشرطة من أيرفورت لمدينة زول، لافتاً إنه خلال المشاجرة بين اللاجئين والعمال في الملجأ رميت الشرطة بالحجارة، وأُشعلت النار في سلة للقمامة.

وأوضح المتحدث أن هدفهم الأولى كان تفرقة المجموعات المتشاجرة أولاً، مشيراً إلى أنه لم يتبين فيما إذا كانت هناك إصابات، ونافياً في الوقت ذاته ما تردد عن وجود هجوم لليمين المتطرف على الملجأ.

وقالت إذاعة MDR المحلية الرسمية في وقت لاحق إن 50 شخصاً اشتركوا في المشاجرة، التي أسفرت عن أضرار في السيارات والمباني.

وبحسب موقع عكس السير فقد نشرت حسابات ألمانية على موقع تويتر مقطعا مصورا، بعد أن بثته حركة “بيغيدا” المعادية للإسلام في دريسدن لنداءات “الله أكبر” خلال الشجار، في الوقت الذي أشار البعض إلى أن الشجار بدأ بعد أن مزق لاجئ صفحات من القرآن الكريم.

وهذه هي الحادثة الثانية في مخيم اللاجئين الذي أصبح مكتظاً للغاية، إذ يسكن فيه 1800 شخص، علماً أنه تمت تهيئته لاستقبال 1200 فقط، حيث تحدثت صحيفة “اين زودتورنغن” عن شجار أخر بين اللاجئين على خلفية مباراة كرة قدم.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.