وفاة مريض سوري في مشفى بكردستان ومطالبة ذويه بدفع 7 آلاف دولار

0

أخبار السوريين: فقد المواطن السوري الكردي حسن عارف علي دمر من أهالي عين العرب والنازح إلى مدينة باشور بكردستان العراق حياته في أحد مشافي أربيل بسبب الإهمال.

وبحسب مصادر إعلامية كردية فإن إدارة المشفى طالبت ذويه بمبلغ 7000 دولار أجرة 48 ساعة من بقائه في المشفى بعد وفاته.

ونقل علي (27 عاماً) صباح يوم أمس إلى مشفى سردم بأربيل إثر تعرضه لانتكاسة صحية، وضيق في التنفس لإصابته بالتهاب في القصبات التنفسية، وتم ادخاله إلى غرفة العناية المشددة، ولم يقدم له سوى الأوكسجين، وبقي تحت حقل من تجارب الأدوية والاحتمالات حتى ساءت حالته أكثر، بحسب ما أفاد قريبه بانكين علي دمر.

وبعد مرور 48 ساعة أخبرت إدارة المشفى ذوي المواطن حسن أن ابنهم فقد حياته، دون أن يكشفوا لهم سبب الوفاة، بحسب وكالة “هاوار” الكردية.

ونقلت الوكالة عن ذوي المتوفى قولهم، إن ما حصل معهم يتكرر مع أهالي “روج آفا” النازحين إلى كردستان، حيث إن المشافي لا توليهم أي اهتمام.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.