فيديو مروع: حافلة تدهس ثلاث لاعبات نمساويات في أذربيجان

0

 

أخبار السوريين: أصيبت ثلاث سباحات نمساويات في رياضة السباحة المتزامنة بعمر 15 عاما بعد أن صدمتهن حافلة سياحية في قرية الرياضيين في العاصمة الأذربيجانية باكو، وقبل بدء دورة الألعاب الأوروبية في أذربيجان، حيث أظهر شريط فيديو في مشهد تقشعر له الأبدان فشل الحافلة في التوقف وصدمها للفتيات.

اثنتان من الضحايا، فانيسا ساهينوفيتش ولونا باجير، نقلتا على الفور إلى فيينا في طائرة شخصية لرئيس أذربيجان إلهام علييف في حين بقيت الثالثة، فيرينا برايت كون إصابتها جيدة بما فيه الكفاية للأداء في البطولة.

وقد نقلت فانيسا ساهينوفيتش إلى فيينا مع عدة كسور في العظام حيث أصيب عمودها الفقري بشكل سيء مع كسور في الحوض والفخذ، بحسب بيان صادر عن اللجنة الأولمبية النمساوية.

وساهينوفيتش في الوقت الراهن في غيبوبة اصطناعية وسوف تضطر إلى الخضوع لمزيد من العمليات خلال الأيام القادمة. ولا يمكن إعطاء أي توقعات دقيقة حول استردادها لصحتها في الوقت الراهن.

وقال مسؤولون أنه سيكون من الأسهل لجعل تشخيص حالة ساهينوفيتش أكثر دقة بعد نحو أسبوع، في حين أن باجير التي أصيبت بكسر في الذراع، ستخرج من المستشفى خلال الأيام القليلة المقبلة.

ومن جهته قال رئيس اللجنة الاولمبية النمساوية كارل ستوس “إنها مأساة أن نأتي إلى دورة الألعاب الأوروبية في باكو وأن تتعرض فتياتنا لمثل هذا الحادث. أنا مستاء جدا”، كما اعترف “نحن لسنا غاضبون، وبناتنا كن في الوقت والمكان الخطأ، ونحن لا نزال في حالة صدمة”.

أذربيجان الغنية بالنفط تأمل بإنجاح الحدث الذي يضم 6000 رياضيا يتنافسون في 20 رياضة في مجموعة من المرافق الجديدة كما تأمل بتحقيق بعض التألق الذي من شأنه أن يجلب الاهتمام الإيجابي إلى الدولة السوفيتية غير المعروفة، ولكنها الآن تسعى للتخفيف من تبعات هذا الحادث الأليم الذي تعرضت له اللاعبات النمساويات والسيطرة على أضراره.

يمكن متابعة الفيديو من هنا:

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.