مطار دمشق الدولي يستقبل 10 طائرات لوفود من جنسيات مختلفة

0

أخبار السوريين: هبطت يوم أمس الجمعة عشر طائرات مدنية على مدرج ‫‏مطار دمشق الدولي محملة بوفود من جنسيات أجنبية معظمهم في سن الشباب، بحسب مكتب دمشق الإعلامي.

وأكد ناشطون لمكتب دمشق الإعلامي عن توجه الوفود بعدها إلى منطقة ‏السيدة زينب الواقعة ‏جنوب دمشق والتي تعتبر مقراً لقيادات الميليشيات الشيعية المساندة للأسد.

جدير بالذكر أن المنطقة تستقبل وفودا شيعية قادمة من لبنان وإيران والعراق بين الحين والآخر، بعضها بداعي زيارة ما يسمى “مقام السيدة زينب”، وبعضها الاخر يجند للقتال في صفوف الميليشيات المساندة لقوات نظام الأسد.

وتجدر الإشارة إلى ان جبهة النصرة تبنت في الثالث والعشرين من الشهر الثاني من هذا العام في بيان نشرته عملية نسيف حاجز المستقبل الواقع على اتستراد مطار دمشق الدولي والمؤدي إلى مدينة السيدة زينب بريف دمشق الجنوبي، وذلك ردا على المجازر التي يقوم بها النظام في سوريا وخاصة مدينة دوما، و كان العناصر الذين قتلوا من الطائفة الشيعية مساندون للأسد.

وذكر البيان حينها أن انغماسيين اثنين اقتحما الحاجز وفجر أحدعما حزامه الناسف وسط عناصر الحاجز، وعند تجمع من تبقى من عناصر الحاجز هجم عليهم الانغماسي الثاني وفجر حزامه الناسف أيضا، ما أدى حسب بيان جبهة النصرة وباعتراف النظام عن مقتل 10 عناصر وجرح العشرات.

وتقع مدينة السيد زينب جنوب العاصمة دمشق وتسيطر عليها بشكل كامل مليشيات شيعية إيرانية وعراقية ولبنانية، ويقطنها بعض النازحين ولكن أغلب سكانها هم من الموالين للنظام السوري .

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.