هلاك فواز جميل الأسد أشهر وجوه الإجرام في اللاذقية

0

اخبار السوريين: هلك فواز جميل الأسد أحد أفراد العصابة المتحكمة في سوريا فجر اليوم السبت في مدينة اللاذقية بعد صراع مع المرض استمر لسنوات وصل لحد الخرف والهيمان في الشوارع وخروج مجاميع من أسرته وأفراد عصابته للبحث عنه في مكبات الزبالة والأحراش الزرايب.

وأفاد ناشطون من داخل مدينة اللاذقية أن فواز جميل الأسد ابن عم بشار الأسد قد هلك في مشفى سويد بعد صراع مع المرض لفترة طويلة، وقد نعته وسائل إعلام مؤيدة للنظام ورفعت بمقامه عنان السماء مع أن مكانه الطبيعي حاويات القمامة أو المقصلة.

ويعتبر فواز الأسد الملقب بأبي جميل أحد كبار الشخصيات التشبيحية في مدينة اللاذقية، وقد عانى من إجرامه معظم سكان المنطقة الساحلية ولم تسلم محافظات أخرى كحمص وحماة ودمشق من تشبيحه.

ويذكر أن وفاة “فواز جميل الأسد” جاءت بعد أيام قليلة من مقتل ابن عمه محمد توفيق الأسد، المعروف باسم “شيخ الجبل”، بعد أشهر من وفاة قائد ميليشيات الدفاع الوطني هلال الأسد.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.