النظام يتخلَّص من المعتقلين الذين يقتلهم بالحرق

0

اخبار السوريين: كشف أحد السجَّانين المنشقين عن النظام السوري منذ مدة، عن تخلص الفروع الأمنية السورية من المعتقلين لديها، والذين يقتلون تحت التعذيب، عبر الحرق في أفران خاصة.

وأفاد السجان الذي أطلق على نفسه اسم “سليمان” أنه كان يعمل داخل مشفى المزة العسكري بدمشق، وشهد كيفية تخلص الأفرع الأمنية من المعتقلين القتلى؛ حيث أكد أن قوات الأسد كانت تعمد إلى إحراقهم تحت إشراف ضباط إيرانيين.

وفي التفاصل شرح “سليمان” كيفية حرق الجثث بقوله: إن المشفى العسكري قام بإنشاء محرقة داخل المشفى، ويتم تجميع جثث المعتقلين من مختلف مراكز الاعتقال بشكل يومي، ووضعهم فوق بعضهم مثل “أعواد الكبريت”، وبعدها يتم إدخالهم إلى المحرقة بدرجة حرارة مرتفعة جدا، بحيث تتحول الهياكل العظمية إلى رماد.

وفي السياق ذاته قال السجان المنشق إن عدد القتلى يتزايد بصورة مستمرة، حتى بلغ نحو 150 جثة يوميا، وبهذه الطريقة يحاول نظام الأسد التخلص من أي أدلة تثبت تورطه في ارتكاب مجازر بحق شعبه.

مشاركة المقال !

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.