عودة باب الهوى للعمل بعد تسليم مطلق النار على الجنود الأتراك

1

أخبار السوريين: يعود معبر باب الهوى الحدودي للعمل ذهاباً وإياباً ابتداء من اليوم الأحد، بعد حل الإشكال الذي حصل بين الإدارة السورية والإدارة التركية وتسليم العنصر مطلق النار على الجنود الأتراك.

وقالت وسائل إعلام تركية، إن إدارة معبر باب الهوى سلمت الشخص الذي أطلق النار على الجنود الأتراك إلى السلطات التركية، التي بدورها أودعته السجن بعد محاكمته في الريحانية.

وكانت إدارة معبر باب الهوى الحدودي، قالت في السادس والعشرين من الشهر الحالي، إن المعبر أغلق بسبب “تحرش أحد عناصر الجيش التركي بامرأة سورية وهذه الحادثة تمس بهيبة جميع المواطنيين السوريين وكرامتهم”.

وقال ناشطون معارضون حينها إن سبب الاشتباك، الذي لم تسفر عنه إصابات، هو تحرش أحد العناصر الأتراك بامرأة سورية.

وسبق لإدارة المعبر ان قالت يوم الخميس الماضي، إنها قامت بعقد اجتماع مع “مع الأخوة في الجانب التركي بناء علی طلب الجانب التركي وذلك لحل كل الإشكالات والمصاعب التي أدت الی إغلاق المعبر وساد الاجتماع أجواء إيجابية مفعمة بروح الأخوة والتعاون بين الطرفين وأيضا قدم الجانب التركي وعود بتلبية المطالب بعد دراستها”.

وأعلنت الإدارة مساء أمس السبت عن عودة المعبر للعمل ذهاباً وإياباً، لكنها لم تتطرق لموضوع تسليم العنصر الذي أطلق النار للأتراك.

هذا وقد أصدر المكتب القانوني السوري في تركيا يوم أمس السبت بيانًا عدل بموجبه قرارات عبور السوريين من معبر باب الهوى الحدودي شمالي سوريا إلى تركيا.

وجاء في البيان بعد التواصل مع المكتب القانوني السوري في تركيا وإدارة معبر باب الهوى تم تعديل بعض القرارات في معبر باب الهوى لتصبح كما هو الحال في معبر باب السلامة الحدودي في مدينة عزاز، حيث سيتم حساب مدة مخالفة البقاء في تركيا 90 يومًا دون إقامة اعتبارًا من 1/1/2015 وبذلك كل سوري تجاوزت مدة إقامته 90 يومًا داخل تركيا حتى تاريخ 1/4/2015 يعتبر مخالفًا.

كما وضح البيان أن كل سوري تجاوزت مدة إقامته 90 يومًا حتى تاريح 1/4/2015 يعتبر مخالفًا وبإمكانه الخروج من معبرَيْ باب الهوى والسلامة دون فرض غرامة مالية بسبب مخالفة الإقامة

مشاركة المقال !

تعليق واحد

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.